عضو ناس الغيوان "الفنان الصامت" يعاني في صمت

27 فبراير 2020 - 13:30

يمر الفنان علال يعلى، عضو مجموعة ناس الغيوان، من وضع صحي صعب، حيث أجرى عملية جراحية، بشكل مفاجئ، بداية الأسبوع الجاري.

وتكلف أحد أصدقاء الفنان المغربي بمصاريف العملية، نظرا إلى قلة حيلته، وغياب تام للمسؤولين، وواجبهم تجاه قيدومي الفن.

وأحس يعلى بألم شديد في بطنه، قبل أن يكشف عنه الطبيب، إذ استلزمت حالته تدخلا جراحيا، ما دفع صديقه إلى الوقوف بجانبه في محنته الصحية، التي يزيدها تأزما وضعه الاجتماعي.

ولقب عضو ناس الغيوان، علال يعلى بالفنان الصامت، لأنه كثير الصمت، وقليل الكلام، وذو شخصية غامضة، أما الآن، فيمكن أن نقول إن الظروف عبثت بلقبه، وحولته من “الفنان الصامت” إلى ” الفنان الذي يعاني في الصمت.”

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.