زوجة المهداوي تُهاجم نقابة الصحافة: لماذا تخليت عن زوجي ومن ألجمك؟ – اليوم 24
زوجة المهداوي تذرف الدموع في مسيرة الرباط!
  • آيت الطالب

    الموافقة على مهمة استطلاعية برلمانية حول صفقات وزارة الصحة المتعلقة بكورونا

  • ______599895217

    مجلس النواب يوافق على تشكيل مهمة استطلاعية للوقوف على أوضاع المغاربة العالقين في سوريا والعراق

  • العثماني

    العدالة والتنمية: الانفصاليون فشلوا في استغلال شعارات حقوق الإنسان

مجتمع

زوجة المهداوي تُهاجم نقابة الصحافة: لماذا تخليت عن زوجي ومن ألجمك؟

انتقدت بشرى الخونشافي زوجة الصحافي حميد المهداوي بشدة النقابة الوطنية للصحافة المغربية، بشأن ملف زوجها المعتقل على خلفية “حراك الريف”.

وتساءلت بشرى الخونشافي، على حساب زوجها في”فايسبوك”،:”ماذا وقع للنقابة الوطنية للصحافة المغربية، ومن ألجمها بخصوص ملف الصحافي المهدوي”.

وتابعت بشرى، بلهجة غاضبة “أول وآخر زيارة للنقابة المعنية كانت في غشت من سنة 2018 بسجن عكاشة، وقد تم خلالها الإتفاق على ثلاثة نقاط”، موضحة  أنه تم الاتفاق مع زوجها على “تشكيل فريق من أجل المؤازرة و تتبع الملف، وتقديم الدعم المادي للأسرة، ومعاودة الزيارة وتتبع الملف، لكن مرت الشهور والسنوات ولم تفي النقابة باتفاقها مع الصحافي المهدوي”.

كما تساءلت بشرى “هل تخلت النقابة عن الصحافي المهدوي؟ ولماذا لم تنفذ وعودها؟ ومن منعها؟ هل المهدوي ليس صحافي؟ لماذا لم تكرر الزيارة للصحافي المهدوي؟”.

وقالت زوجة المهداوي “في وقت الذي تحدث فيه كل المنظمات الحقوقية الوطنية والدولية حول اعتقال الصحافي المهدوي والظلم الذي تعرض إليه، نجد النقابة في شُرود تام”.

ويشار إلى أن الصحافي حميد المهداوي محكوم عليه ب3 سنوات سجنا نافذا، بتهمة عدم التبليغ عن جناية المس بأمن الدولة، لكن المهداوي ينفي كل التهم المنسوبة إليه.

شارك برأيك