كورونا يعود إلى موريتانيا.. وفاة رجل بعد ساعات من تشخيص إصابته

13 مايو 2020 - 11:00

أعلنت وزارة الصحة الموريتانية، ليلة أمس الثلاثاء/ الأربعاء، وفاة مواطن بعد ساعات من تشخيص إصابته بفيروس كورونا المستجد(كوفيد-19).

وقالت الوزارة، في بيان لها، إن الأمر يتعلق بمواطن يبلغ من العمر 63 سنة، كان يعمل في محلٍ للبقالة في العاصمة نواكشوط.

وأضاف امصدر نفسه: “تنقل المريض بين عيادتين خصوصيتين، حيث كان يتلقى العلاج دون أن يتم إخضاعه لفحص كورونا، أو الاتصال بالوحدة الصحية الخاصة بمتابعة المرض، ما يظهر تساهل هذه المؤسسات في تنفيذ التعليمات، التى أصدرتها الوزارة.”.

وبحسب البيان ذاته، فإنه تم تطويق البقالة، وحجر كل العاملين فيها، كما تم حجر أسرة المعني، وتتبع الوزارة مسار كل الذين خالطوه، لتحديدهم، والبدء فى حجرهم.

وارتفع عدد الإصابات بالفيروس في موريتانيا إلى 9 إصابات، بينها حالتا وفاة، و6 حالات شفاء.

ودعت وزارة الصحة المواطنين إلى ضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية، والصرامة فى تطبيقها، خصوصا غسل اليدين بالصابون، وارتداء الكمامات، واحترام مسافة التباعد فى الأماكن العمومية.

وحتى ليلة أمس، تجاوز عدد المصابين بالفيروس حول العالم، 4 ملايين و335 ألفًا، توفي منهم أكثر من 292 ألفا، وتعافى أكثر من مليون و581 ألفا، وفق موقع “Worldometer”، المتخصص في رصد ضحايا الفيروس.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.