بعد قرار أمزازي.. سفارة فرنسا تعلن عدم عودة التلاميذ لمدارس البعثة إلى غاية شتنبر

13 مايو 2020 - 20:40

بعد يوم من إعلان وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي سعيد أمزازي، عن مصير ما تبقى من السنة الدراسية، وتأجيل العودة للمدارس إلى شهر شتنبر المقبل، أعلنت فرنسا عن مصير مدارس البعثة الفرنسية في المغرب.

وقالت السفيرة الفرنسية في الرباط، اليوم الأربعاء، أنه تبعا لقرار أمزازي، فإنه تقرر أن تسير مدارس البعثة الفرنسية في الىغرب في نفس الاتجاه، وتأجيل عودة التلاميذ إليها إلى شهر شتنبر المقبل، مع الاستمرار في المواكبة البيداغوجية للتلاميذ إلى نهاية الموسم.

وأوضحت السفيرة، أن المرشحين لاجتياز الباكالوريا الفرنسية في مدارس البعثة في المغرب، سيشملهم القرار الذي سبق وتم اتخاذه في فرنسا، باعتماد نقاط المراقبة المستمرة.

يشار، إلى أن مدارس البعثة الفرنسية في المغرب، موزعة على عدد من المدن، وتضم آلاف التلاميذ من المغاربة والأجانب، كما أنها مرتبطة بوكالة التعليم الفرنسي في الخارج، التابعة لخارجية الإيليزيه.

يشار إلى أن أمزازي، أعلن أمس الثلاثاء أمام مجلس المستشارين، عن تأجيل امتحانات السنة الثانية باكالوريا إلى شهر يوليوز المقبل، وتأجيل امتحانات السنة أولى باكالوريا إلى شهر شتنبر المقبل، مع اتخاذ قرار عدم عودة التلاميذ في كافة المستويات إلى المدارس لما تبقى من الموسم.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.