أول ولادة من أم مصابة بكورونا في جهة الدارالبيضاء- سطات.. الرضيع تبين خلوه من الفيروس

15 مايو 2020 - 13:20

أظهرت نتائج التحاليل المخبرية، الخاصة بفيروس “كوفيد-19″، قبل يومين، خلو جسد رضيع، لا يتعدى عمره أياما، من الفيروس.

واستنادا إلى مصادر “اليوم24″، فإن المستشفى الإقليمي ابن مسيك في الدارالبيضاء، توصل بنتائج التحاليل المخبرية الخاصة بالرضيع، التي جاءت سلبية.

وكان الرضيع قد خضع إلى التحاليل، بعد ولادته السبت الماضي، من أم حاملة للفيروس، إذ تعد هذه الولادة الأولى، التي سجلت في جهة الدارالبيضاء- سطات.

وحسب المعلومات، التي حصل عليها “اليوم 24”، فإن الأم، البالغة من العمر 30 سنة، وضعت مولودها بولادة طبيعية، أشرفت عليها مديرة المستشفى، ورافقها فريقها الطبي.

وحسب مصادر الموقع، فإن الأم في صحة مستقرة، ولا تزال قيد العلاج، بينما الرضيع تبين خلوه من الفيروس.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.