إجراءات السلامة تحفظ العاملات المغربيات في حقول الفراولة الإسبانية من كورونا.. عددهن يتجاوز 7 آلاف

18 مايو 2020 - 10:58

على الرغم من تضرر الجارة الشمالية، إسبانيا، بشكل كبير من جائحة كورونا، وتسجيلها لآلاف الإصابات، والوفيات، إلا أن كورونا لم يصل إلى العاملات المغربيات في حقول الفراولة الإسبانية.

وفي السياق ذاته، قال مصدر مغربي مسؤول لـ”اليوم 24″ إنه لم تسجل أية إصابة بفيروس كورونا المستجد في صفوف آلاف العاملات الموسميات في حقول الفراولة.

وأوضح المسؤول ذاته أن العاملات المغربيات يشتغلن بعيدا عن التجمعات داخل المدن، وتم اتخاذ عدد من التدابير في المقاولات، التي يشتغلن فيها، للتقليل من تنقلاتهن، خوفا من إصابتهم بكورونا.

يذكر أن 7086 عاملة مغربية يشتغلن في جني الفراولة من الحقول الإسبانية، حاليا، بعدما غادرن البلاد، في 12 من شهر مارس الماضي، فيما لم تتمكن 9414 عاملة أخرى من الالتحاق بفرصة العمل في الحقول الإسبانية، بسبب إجراءات إغلاق الحدود المغربية، ضمن تدابير محاصرة انتشار فيروس كورونا المستجد.

وبعد دخول إسبانيا في أزمة، بسبب نقص اليد العاملة، ووصول موسم جني عدد من الخضر، والفواكه، بدأت الحكومة الإسبانية فعليا، الأسبوع الماضي، في تمديد عقود العاملات المغربيات الموسميات في حقول الفراولة، لسد جزء من الخصاص، الذي يقدر بـ150 ألف عامل.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.