ثلث الأسر المغربية طبقت الحجر الصحي قبل الإعلان الرسمي عن حالة الطوارئ

19 مايو 2020 - 11:00

قالت المندوبية السامية للتخطيط، إن ثلث الأسر المغربية طبقت الحجر الصحي قبل الإعلان الرسمي عن حالة الطوارئ الصحية.

وعمد ثلث الأسر المغربية (34%) إلى تطبيق الحجر الصحي، قبل دخول حالة الطوارئ الصحية حيز التنفيذ، وبدأ 54% من الأسر المغربية، الحجر الصحي منذ تبني حالة الطوارئ الصحية و11% منذ صدور مرسوم القانون المتعلق بـسن أحكام خاصة بحالة الطوارئ. 

وأنجزت المندوبية السامية للتخطيط، في الفترة الممتدة من 14 إلى 23 أبريل 2020، بحثا لدى الأسر من أجل تتبع تكيف نمط عيش الأسر تحت وطأة الحجر الصحي.

وأوضحت الدراسة، أن حوالي 8 أسر من كل 10 (79%)، احترموا بشكل كامل قواعد الحجر الصحي (83% في الوسط الحضري و69% في الوسط القروي)، بينما 21% من الأسر احترمتها بشكل جزئي (17% في الوسط الحضري و29% في الوسط القروي).

واستهدف هذا البحث عينة تمثيلية مكونة من 2350 أسرة، تنتمي لمختلف الطبقات الاجتماعية والاقتصادية للسكان المغاربة، حسب وسط الإقامة (حضري وقروي). 

ويروم هذا البحث فهم، على الخصوص، مستوى فعلية الحجر الصحي، ومعرفة الأسر بفيروس كورونا (كوفيد-19)، والإجراءات الوقائية، والتزود المنزلي بالمنتوجات الاستهلاكية ومواد النظافة، ومصادر الدخل في وضعية الحجر الصحي، والولوج للتعليم والتكوين، والحصول على الخدمات الصحية وكذا التداعيات النفسية.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ابراهيم العسري منذ سنتين

اعتقد ان السياسة المنهجية التي اتبعت خلال فترة ااحجر في المغرب يمكن ان ندرجها بالفاشلة خصوصا الدعم المادي للأسر المتضررين من تداعيات هذا الحجر لأن العدد الإجمالي من الذين لم يطالهم الدعم بلغ 400ألف .