معاناة العالقين في سبتة متواصلة.. مغربي يعود إلى بيته سباحة أمام أنظار المصطافين – اليوم 24
image
  • المساجد-504x362

    من بينهم الريسوني.. شخصيات تطالب بتوسيع فتح المساجد وإقامة الجمعة

  • مسنون

    مندوبية التخطيط: عدد من المسنين حرموا من التطبيب بسبب الخوف من جائحة “كورونا”

  • محكمة الاستئناف مراكش

    التحقيق في تبديد أموال عمومية وسحب جواز سفر رئيس المجلس الإقليمي للصويرة

مجتمع

معاناة العالقين في سبتة متواصلة.. مغربي يعود إلى بيته سباحة أمام أنظار المصطافين

في ظل عدم تدخل الحكومة لفك عزلتهم، التي دخلت شهرها الخامس، لا تزال محاولات المغاربة العالقين في سبتة المحتلة متواصلة، من أجل العودة إلى بيوتهم، باستعمال كل الوسائل.

وفي السياق ذاته، نقلت وسائل إعلام إسبانية، اليوم الخميس، أن عالقا مغربيا في المدينة المحتلة غادر المدينة سباحة أمام أنظار الجميع.

وأوضحت المصادر نفسها أن الرجل المغربي، العائد من سبتة المحتلة سباحة، استغل فرصة وجود كثير من المصطافين في الشاطئ، وحول وجهة سباحته نحو الشاطئ المغربي، وسط ذهول الجميع.

وأضافت المصادر ذاتها أن العالق المغربي، استمر في السباحة إلى أن وصل إلى وجهته، ورافقته أنظار المصطافين المذهولين من هذه العملية.

وليست هذه أول مرة يعود فيها عالق مغربي إلى بيته فرارا بالسباحة من سبتة المحتلة، بل إن هذه العمليات توالت، خلال الأيام القليلة الماضية، وتزايدت أعداد من اختاروا العودة بهذه الطريقة، على الرغم من خطرها، خصوصا خلال أيام عيد الأضحى.

يذكر أن المغرب أغلق المعابر مع المدينتين المحتلتين، منذ منتصف شهر مارس الماضي، وأعاد في عمليات استثنائية المئات من العالقين المغاربة فيهما، إلا أن عددا كبيرا لا يزال عالقا منهم، من دون أن يجدوا حلا لأزمتهم، إذ منهم من بات يختار ركوب الأمواج، والمجازفة بحياته للعودة وسط انسداد الأفق، ومنهم ميسورون، اختاروا السفر إلى إسبانيا، قصد العودة إلى الوطن عبر رحلة جوية.

شارك برأيك