بريطانيا تبدأ اللقاح ضد كورونا الثلاثاء والملكة تتطوع لتلقيه علانية للتشجيع

06 ديسمبر 2020 - 13:20

تستعد بريطانيا لتصبح أول دولة تطرح لقاح شركتي “فايزر”، و”بيونتك” لكورونا، الأسبوع المقبل، ما يجعله متاحا في البداية في المستشفيات، قبل توزيع المخزونات على عيادات الأطباء.

وقالت الحكومة البريطانية، اليوم الأحد، إنه من المرتقب أن يتم إعطاء الجرعات الأولى للقاح كورونا، بعد غد الثلاثاء، مع إعطاء هيأة الصحة العامة أولوية قصوى لتطعيم من تجاوزت أعمارهم 80 سنة، والعاملين في مجال الرعاية الصحية، وموظفي دور الرعاية، والمقيمين، كما ستتلقى ملكة إنجلترا إليزابيث الثانية، في الأسابيع المقبلة، لقاح فايزر-بيونتك، على ما أفادت صحف بريطانية مساء أمس السبت.

وذكرت صحيفة “ميل أون صنداي” أن الملكة، البالغة من العمر 94 سنة، وزوجها الأمير فيليب، سيتم تطعيمهما على أساس الأولوية، نظرا إلى سنيهما، وليس بموجب معاملة تفضيلية.

ووفقا للصحيفة نفسها، فإن ملكة إنجلترا، وزوجها، الأكبر سنا في العائلة المالكة، سيتلقّيان التطعيم المذكور بشكل علني، من أجل “تشجيع أكبر عدد ممكن من الناس على تلقّيه”، بينما تخشى السلطات من أنّ النشطاء المناهضين للّقاح سيُثيرون الشكوك حوله بين السكّان.

وتصدرت بريطانيا السباق العالمي لبدء برنامج التطعيم الجماعي الأكثر أهمية في التاريخ، حيث أعطت الموافقة على الاستخدام الطارئ للقاح الذي طورته شركتا “فايزر”، و”بيونتك” الأسبوع الماضي.

وفي المجمل، طلبت بريطانيا 40 مليون جرعة، وهو ما يكفي لتطعيم 20 مليون نسمة في الدولة، التي يبلغ عدد سكانها 67 مليون نسمة، ومن المتوقع توافر نحو 800 ألف جرعة، خلال الأسبوع الأول.

وأفادت وزارة الصحة أن الجرعات الأولية، التي وصلت من بلجيكا، يتم تخزينها في مواقع آمنة في جميع أنحاء البلاد، حيث سيتم فحص جودتها.

وتعد بريطانيا أكثر دول أوربا تضررا من كوفيد-19، حيث سجلت أكثر من 60 ألف حالة وفاة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي