قبيل عقد مؤتمرهم الإقليمي.. استقالات جماعية تهز بيت الحركة الشعبية في بني ملال

09 ديسمبر 2020 - 12:00

علم “اليوم24” من مصادر مقربة من حزب الحركة الشعبية في بني ملال أن ثلاثة أعضاء من القيادات في حزب الحركة الشعبية في إقليم بني ملال قدموا استقالاتهم، بشكل رسمي، من حزب الحركة الشعبية.

المصادر ذاتها أشارت إلى أن الأعضاء الثلاثة هم، حاليا، أعضاء في لمجلس الجماعي لبني ملال، ورجحت أن يشهد الحزب موجة أخرى من الاستقالات لأعضاء آخرين، خلال الأيام المقبلة، قبل عقد مؤتمره الإقليمي.

وكان حزب الحركة الشعبية في بني ملال قد عرف هزة قوية بعد عزل رئيس الجماعة، وعضو المكتب السياسي للحزب، “أحمد شد” مع إحالته على محكمة جرائم الأموال.

وجاء قرار العزل المذكور بعد قرار سابق لوزارة الداخلية بتوقيف رئيس جماعة بني ملال، بناء على التقارير، والملاحظات، التي قامت بها مفتشية وزارة الداخلية، مع إحالة قرار العزل على المحكمة الإدارية.

وكانت وزارة الداخلية قد قررت توقيف أحمد شدا، في 1 يناير الماضي بعد تقرير سجل عدة خروقات مالية للجماعة.

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي