القضاء الفرنسي: تقديم وجبات الطعام الحلال لا يتعارض مع ‏العلمانية

12 ديسمبر 2020 - 17:43

أكدت المحكمة الإدارية العليا الفرنسية، في حكم أصدرته أمس ‏‏(الجمعة)، أن الطعام الحلال في المدارس لا يتعارض مع مبدأ ‏العلمانية‎.‎

وقالت المحكمة إن تقديم وجبة بديلة خالية من لحم الخنزير ومشتقاته ‏في مقاصف المدارس لا يتعارض مع مبدأ العلمانية‎.‎

وأوضحت أنها تلقت اعتراضًا من بلدية مدينة شالون سور ‏ساون، للطعن في قرار قضائي أبطل عام 2015، إلغاء ‏قاعدة تقديم طعام بديل خال من لحم الخنزير للتلاميذ المسلمين ‏واليهود.

وكانت بلدية شالون ألغت قاعدة تقديم وجبات بديلة ‏للطلاب المسلمين واليهود في الأيام التي تحضر فيها وجبات لحم ‏الخنزير، إذ كانت هذه القاعدة تطبق في مدارس المدينة منذ ‏الثمانينيات، إلا أن أولياء أمور التلاميذ المسلمين واليهود، احتجوا ‏على إلغاء القاعدة، ورفعوا دعوى قضائية لإلغاء القرار‎.‎

وألغت محكمة ديجون قرار البلدية الفرنسية في ‏‎2017‎، ‏واعتبرت إلغاء القاعدة مخالفًا للاتفاقيات الدولية لحقوق الطفل، ‏ويتعارض مع قانون البلاد، لكن البلدية طعنت في الحكم، ‏إلا أن المحكمة الإدارية العليا، أيدت القرار القضائي الصادر‎.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي