العثماني: المغرب لازال ملتزما بوقف إطلاق النار ومبادرة الحكم الذاتي لازالت قائمة

20 ديسمبر 2020 - 08:00

قال رئيس الحكومة سعد الدين العثماني إن المستجدات الأخيرة التي وقعت في قضية الوحدة الترابية للمملكة، تشكل تحولا كبيرا في الملف، على مستويات عدة، مشددا في الوقت ذاته على أن المغرب ملتزم بمقترح مبادرة الحكم الذاتي للأقاليم الجنوبية للمملكة.

وقال العثماني، خلال استضافته في لقاء خاص مع قناة الشرق، مساء أمس، إن المغرب حقق خلال السنوات الماضية فتحا ديبلوماسيا وسياسيا مهما، يتمثل في فتح 18 قنصلية لدول مختلفة في كل من مدينتي الداخلة والعيون، معتبرا أن هذا الأمر يعزز دعم غربية الصحراء بعمل ميداني وليس فقط بإعلانات سياسية من هذه الدول.

وأضاف بأن التحول الثاني يتمثل في عملية الكركراات التي أتت لتثبث على أن المغرب قادر على التدخل والقيام بعمل ميداني، لإعادة فتح الحدود مع موريتانيا وذلك بمستوى مهني عالي، حسب قوله، إضافة إلى التحول المرتبط باعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بسيادة المملكة على الأقاليم الجنوبية، وهو التحول الذي قال العثماني إنه سيشجع بلدانا أخرى على اتخاذ خطوات مماثلة.

بالمقابل قال العثماني، إن البولياسريو أثبت أنها غير جادة بقيامها برد فعل غير متزن، وإعلانها التوقف عن الإلتتزام بقرار وقف إطلاق النار، معتبرا أنها هي وحدها مسؤولة عن هذا القرار، وأن المغرب لازال ملتزما بهذا الإتفاق، وملتزما بقرارات مجلس الأمن ذات الصلة.

وأضاف بأن المغرب أيضا لازال ملتزما بمبادرة الحكم الذاتي للأقاليم الصحراوية، مشددا على أن المملكة ستواصل عملها في الإطار الأممي للحل بكل جدية.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عبدالعزيز بندرقاوي منذ 11 شهر

تنبيه لكاتب المقال، لقد سقط سهوا كتابة غربية الصحراء عوض مغربية الصحراء...!

التالي