روح الصايل حاضرة في أيام قرطاج السينمائية

21 ديسمبر 2020 - 15:30

افتتح مهرجان أيام قرطاج السينمائية، في دورته الحالية، المستمرة إلى غاية 23 دجنبر الحالي، باستحضار روح السينمائي المغربي، نور الدين الصايل، الذي توفي متأثرا بمضاعفات فيروس كورونا المستجد، الأسبوع الماضي.

وحرص المدير العام لأيام قرطاج السينمائية، رضا الباهي، على استحضار روح الناقد، والسينمائي المغربي، نور الدين الصايل، مرثيا إياه بكلمات مؤثرة.

وَتقام الدورة الحالية من أيام قرطاج بحضور عدد محدود من صناع السينما، ونجوم الفن والثقافة، وسط إجراءات وقائية، وأمنية مشددة، تفاديا لانتقال عدوى فيروس كورونا المستجد.

ويحضر المغرب بقوة في مهرجان أيام قرطاج السينمائية في تونس، بمشاركة أفلام “خيط الشتا” لفوزي بنسعيدي، و”الكلاب الضالة” لياسمين قصارى، و”تيكيتا السوليما” لأيوب اليوسفي، و”آية تذهب إلى الشاطئ” لمريم التوزاني، إضافة إلى الفيلم “وشمة” لحميد بناني.

وفي عروض “خفقة قلب” يحضر المغرب من خلال “علي زاوا،” لنبيل عيوش، و”هم الكلاب” لهشام العسري.

وألغى المهرجان في دورته الـ31، المسابقة الرسمية للمهرجان، لكن في المقابل يشارك أزيد من 120 فيلما من مختلف الدول العربية والإفريقية، ، منها 34 فيلما طويلا و66 فيلما قصيرا، و7 أفلام في قسم “خفقة قلب”.

ويأتي تنظيم الدورة الحالية من أيام قرطاج السينمائية، بعد تأجيل طالها لأكثر من مرة بسبب ما فرضته جائحة كورونا.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي