صحافيو وعمال أخبار اليوم يخوضون اعتصاما بإدارة المؤسسة

21 ديسمبر 2020 - 16:00

يخوض العاملون والعاملات بجريدة “أخبار اليوم”، مساء اليوم الإثنين اعتصاما ليليا بمقر الصحيفة الصادرة عن مؤسسة media21، معلنين بذلك عن البدء في خطوات تصعيدية احتجاجا على الأوضاع المتردية التي يعيشونها منذ أشهر، لاسيما عدم صرف أجورهم، وضمان حقوقهم الإجتماعية، بحسب بيان صحافي.

وعبر العاملون بالجريدة، عن استنكارهم رفض الحكومة، حتى الآن صرف أجورهم في إطار الدعم الإسثنائي الذي تم إقراره لمواجهة تداعيات جائحة كورونا، وامتناع الحكومة عن تقديم أسباب ومبررات لهذا الإقصاء من الإستفادة.

كما عبر البلاغ، عن إدانة العاملين “لتلكؤ إدارة مؤسسة media21،  في الوفاء بالإلتزامات التي تنص علها التعاقدات المبرمة مع العاملات والعمال والمتعاوننين، من أجور وحقوق اجتماعية موازية، إلى جانب تملصها غير المفهوم من الرد على استفساراتهم والتفاعل الإيجابي مع مطالبهم ومراسلاتهم طيلة الأشهر الماضية.

وجدد البلاغ، مطالبة إدارة المؤسسة بصرف الأجور المتأخرة، فورا وبدون تماطل، والإستمرار في أداء أجور الأشهر المقبلة في آجالها القانونية، فضلا عن الوفاء بالتزامات صندوق الضمان الإجتماعي.

كما طالب البلاغ، بأداء العمولات المستحقة لفائدة موظفات وموظفي القسم التجاري فورا، أو وفق اتفاقية ترضي الطرفين، مع صرف حقوق المتعاونين المتراكمة منذ أشهر، وبالعودة إلى طباعة الجريدة وفاءا بالتزامتها أمام القراء.

من جهة أخرى طالب البلاغ، الحكومة في شخص وزير الثقافة والشباب والرياضة، من جهته بتقديم جميع التوضيحات اللازمة حول مصير أجور عاملات وعمال “أخبار اليوم” التي يفترض أن تقدم منذ نهاية شهر أكتبور الماضي في غطار الدعم الإسثنئائي.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي