التساقطات المطرية تربك حركة السير بين الرباط والدارالبيضاء ودعوات لتأجيل التنقلات لسوء الأحوال الجوية

07 يناير 2021 - 10:21

تسببت الأمطار، التي عرفتها عدد من أقاليم المملكة، في ارتباك في حركة السير على مستوى عدد من المحاور الطرقية المهمة، منذ الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس.

وفوجئ مستعملو الطريق السيار، الرابط بين مدينتي الرباط، والدارالبيضاء، صباح اليوم، بتعثر حركة السير في هذا المحور بسبب التساقطات المطرية المهمة، التي عرفتها المنطقة، وهو الارتباك، الذي شمل عددا من المدن على مستوى المحور ذاته، مثل تمارة.

وكانت وزارة التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء قد أعلنت، أمس الأربعاء، أن بعض المحاور الطرقية من المحتمل أن تعرف اضطرابات في حركة السير، وذلك على إثر النشرة الخاصة، التي صدرت عن مديرية الأرصاد الجوية الوطنية بخصوص الأمطار العاصفية القوية، التي قد تعرفها بعض الأقاليم ابتداء من أمس، داعية مستعملي الطريق إلى تأجيل تنقلاتهم، خلال هذه الفترة، من وإلى أو عبر تلك الأقاليم.

وأوضحت الوزارة، في بلاغ لها، أنه على ” إثر النشرة الخاصة، التي صدرت عن مديرية الأرصاد الجوية الوطنية بخصوص الأمطار العاصفية القوية، التي من المحتمل أن تعرفها أقاليم كل من طنجة-أصيلة وفحص-أنجرة والمضيق-الفنيدق وشفشاون، وتطوان، والعرائش، وآسفي، وأكادير- إيداوتانان، وإنزكان-آيت ملول، وشتوكا-آيت باها، والصويرة، وشيشاوة، وسيدي بنور، والجديدة، وبرشيد، والنواصر، والدارالبيضاء، ومديونة، والمحمدية، وبنسليمان، والصخيرات-تمارة، والرباط، وسلا، والخميسات، والقنيطرة، وسيدي قاسم، وسيدي سليمان، ووزان، وتاونات، وكذا المرتفعات التابعة لأقاليم كل من الحسيمة، وتارودانت، والحوز، ابتداء من يوم الأربعاء 06 يناير 2021، فإنه من المحتمل أن تعرف بعض المحاور الطرقية التابعة لهذه الأقاليم، اضطرابات في حركة السير “.

وفي مثل هذه الأحوال الجوية، وحرصا منها على سلامة مستعملي الطريق، فإن وزارة التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء، تهيب بكافة مستعملي الطريق إلى تأجيل تنقلاتهم، خلال هذه الفترة، من وإلى أو عبر الأقاليم السالفة الذكر إلا في حالة الضرورة القصوى، وتجنب التنقل ليلا، والاستعداد القبلي للسفر، وذلك بمراقبة الحالة الميكانيكية للعربات (ضغط العجلات، الكوابح، الإضاءة، ماسحات الزجاج، مياه غسل الزجاج، التزود بالوقود الكافي، حالة المكيف).

كما دعت الوزارة إلى توخي الحيطة والحذر، سيما في المحاور، التي من المحتمل أن تتعرض للغمر كالمنخفضات، ونقط عبور الطرق للأودية، والشعاب، وعدم المغامرة بحياتهم، وذلك بالمرور أثناء ارتفاع منسوب الأودية بالأرصفة القابلة للغمر، وعدم الإفراط في السرعة، وتجنب أي تجاوز أو مناورة مفاجئة، واحترام مسافة الأمان بين المركبات.

وأكدت الوزارة ذاتها ضرورة احترام السائقين لعلامات التشوير، وكذا الامتثال لتعليمات السلطات المحلية، وفرق المديريات الترابية للوزارة، والمووجدة بصفة مستمرة على المحاور الطرقية، المعنية، قصد ضمان انسيابية حركة السير.

وخلص البلاغ إلى أن وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء تظل رهن إشارة المواطنين 24 ساعة/24، لتزويدهم بالمعلومات الكافية حول حالة الطرق، وتدعوهم مرة أخرى إلى تتبع نشراتها الإخبارية، التي تعلنها بصفة مستمرة عبر بوابتها الإلكترونية (www.equipement.gov.ma)، وصفحة المديرية العامة للطرق والنقل البري الرسمية على “فايسبوك” (www.facebook.com/METL.DIRECTION.DES.ROUTES)، وتطبيق “طريقي MaRoute”، الخاص بالهواتف الذكية، أو الاتصال مباشرة بمركز الديمومة، التابع للمديرية العامة للطرق والنقل البري على الرقم الهاتفي 05.37.71.17.17.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي