في ظل التطورات التي تعرفها المنطقة.. الجزائر تنهج لغة التهديد

07 يناير 2021 - 16:43

بدأت الجارة الشرقية الجزائر، تستعمل لهجة التهديد والوعيد، لمواجهة التطورات الكبيرة التي باتت تعرفها المنطقة المغاربية، ومحيطها الاقليمي، بما لا يخدم مصالحها.

وفي ذات السياق، قالت مجلة الجيش الجزائري، الصادرة اليوم الخميس في افتتاحيتها، أن “التفكير في المساس بأمن و سيادة الجزائر هو من قبيل الوهم و السراب”، وأن “الجزائر ستظل عصية على الأعداء، والتفكير في المساس بأمنها وسلامتها وسيادتها هو “من قبيل الوهم والسراب”.

كما واصلت مؤكدة في ذات الصدد “سيظل الجيش الوطني الشعبي يواجه التحديات الأمنية المتسارعة في محيطنا الجغرافي ويتصدى لكل المحاولات العبثية والآمال الوهمية”، متحدثة عن “ترسانته القوية و وحداته المحنكة، وقبلهما عزيمة الرجال الأشاوس الذين لا ترهبهم التهديدات ولا التحالفات، لأنهم بكل بساطة يحملون الجزائر في قلوبهم و يؤمنون بعقيدة جيشهم”.

يشار إلى أنه في ظل التطورات الكبيرة، التي عرفتها قضية الصحراء المغربية، خلال الأيام الأخيرة، ميدانيا بتحرير الكركرات، ودبلوماسيا بافتتاح قنصليات جديدة، والاعتراف الأمريكي بالسيادة المغربية على الأقاليم الجنوبية، لم يعد القادة في الجارة الشرقية يخفون قلقهم.

وفي السياق ذاته، دعا الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، إلى استمرار “اليقظة، والحذر على جميع المستويات” لمواجهة “التطورات غير المسبوقة” في “المجال الإقليمي المجاور”.

وخلال ترؤسه اجتماعا للمجلس الأعلى للأمن، بداية الاسبوع لبحث الأوضاع الداخلية، والإقليمية، والدولية، ألح الرئيس الجزائري على ضرورة إبقاء اليقظة، والحذر على جميع المستويات”، وفق بيان للرئاسة.

وتابع الرئيس الجزائري أن ذلك يهدف إلى “تمكين الجزائر من ولوج المراحل المهمة المقبلة، بما يتكيف، وتحديات العام 2021، مع التطورات غير المسبوقة، التي عرفتها المنطقة في الآونة الأخيرة، خصوصا ضمن المجال الإقليمي المجاور”.

وتأتي تلميحات تبون بعد تصريحات رئيس الوزراء الجزائري، عبد العزيز جراد، التي قال فيها “إن بلادنا مستهدفة، وهناك قضايا خطيرة في محيطنا الإقليمي، هناك إرادة حقيقية لوصول الكيان الصهيوني قرب حدودنا”، في إشارة إلى استئناف العلاقات بين المغرب، وإسرائيل.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Oujdi منذ 4 أشهر

Vous êtes des làches et vous le resterez on connait bien vos bla bla le Maroc est une équation très élevée pour vous point

عمر منذ 4 أشهر

وسيكتشف العالم أن عنصر الجيش الجزائري منهار نفسيا وليست لديه شجاعة لدخول أية حرب حقيقية ضد المغرب.

التالي