فيضانات البيضاء.. مواطنون يرفعون شعار "حان وقت المحاسبة" في وجه المنتخبين ويحتجون أمام مجلس المدينة

13 يناير 2021 - 17:42

تبعا للفيضانات، التي عاشتها مدينة الدارالبيضاء، الأسبوع الماضي، رفع عدد من المواطنين، بعد زوال اليوم الأربعاء، أمام مقر مجلس المدينة، شعار “حان وقت المحاسبة”، محملين مسؤولية ما عاشته المدينة، الأسبوع الماضي، من سيول، وانهيارات مبان كانت آيلة للسقوط، للمنتخبين، سواء أغلبية، أو معارضة.

وردد المحتجون أمام مقر مجلس المدينة شعارات، تطالب بمحاسبة المسؤولين، والمنتخبين في مجلس المدينة، داعين إلى حلول عاجلة، للحد من معانتهم، وتعويضهم عن الخسائر، التي تكبدوها، على إثر الفيضانات الأخيرة.

وحضرت الوقفة الاحتجاجية المذكورة، فعاليات جمعوية في المدينة، بالإضافة إلى أحزاب سياسية ذات توجه يساري، فضلا عن عدد من المواطنين.

وفي هذا السياق، قالت بشرى عبدو، مديرة جمعية التحدي للمساواة والمواطنة، في تصريح لـ”اليوم 24″، المشاركة في الوقفة الاحتجاجية المذكورة، إن “الفيضانات الأخيرة، التي شهدتها الدار البيضاء، بينت بالملموس مدى هشاشة البنية التحتية للمدينة، كما أظهرت أن المنتخبين، الذين صوتنا عليهم، إبان الانتخابات، خذلونا، ولم يتحملوا مسؤوليتهم”.

وأضافت المتحدثة نفسها: “على المنتخبين مدنا بتقارير دقيقة، وتقديم تفسير للمواطنين، تبين فيه ماذا حدث بالضبط”، مستطردة “هم من لهم السلطة السياسية، من أجل تحمل مسؤوليتهم، أغلبية ومعارضة”.

يذكر أن عمدة الدارالبيضاء صرح لـ”اليوم 24″، الأربعاء الماضي، أن المسؤول عن الصيانة، والتجهيز، وتعويض المواطنين عن الخسائر، التي لحقت بهم، بسبب الفيضانات هي شركة “ليديك”، المفوض لها ذلك. إلا أن بعض المنتخبين أكدوا، للموقع، بدورهم، أن عمدة البيضاء يتحمل، أيضا، جزء من مسؤولية على ماحدث.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي