لائحة الشباب في البرلمان.. البيجيدي والأحرار يعارضان مطالب الإلغاء – اليوم 24
البرلمان
  • الطقس

    طقس الخميس.. تشكل سحب منخفضة ستكون مرفوقة بضباب محلي

  • صناعة السيارات المغرب

    قطاع السيارات.. ارتفاع المبيعات بنسبة 6,23 بالمئة متم فبراير

  • ادريس الأزمي يكتب: عنوان انتخابات 2021.. شيء إلا العدالة والتنمية

سياسية

لائحة الشباب في البرلمان.. البيجيدي والأحرار يعارضان مطالب الإلغاء

أخبر كل من حزب العدالة والتنمية والتجمع الوطني للأحرار، وزارة الداخلية باعتراضهما على أي توجه إلى إلغاء لائحة الشباب في مجلس النواب في الانتخابات المقررة هذا العام.

وبحسب رئيس حزب شارك في الاجتماعات بين الأحزاب وبين وزارة الداخلية، فإن حزبا العدالة والتنمية، والتجمع الوطني للأحرار اعتراضا علانية ولوحدهما في بداية الأمر، على التوجهات التي كانت باقي الأحزاب تسعى إليها بشأن لائحة الشباب.

عبد اللطيف وهبي، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، شارك في هذه الاجتماعات، وكان يشجع على إنهاء العمل بهذه القوائم، وقال لموقع “اليوم 24″، إن مساعيه “ووجهت باعتراض شديد من لدن حزبين رئيسيين في الحكومة هما البيجيدي والأحرار”، بينما حزب التقدم والاشتراكية لم يعبر عن موقف علني في هذه الاجتماعات، بالرغم من كونه ظل غير متحمس لإلغاء قائمة الشباب.

وتشكل معارضة هذين الحزبين عقبة رئيسية أمام المطالب الرائجة لإلغاء قائمة الشباب. ويعتقد قادة بعض الأحزاب أن تلك المعارضة على وجه التحديد، هي “من ستمنح أنفاسا جديدة لقائمة الشباب تستمر لخمس سنوات إضافية”.

وتعزو مصادر في العدالة والتنمية دفاع حزبها على الاحتفاظ بقائمة الشباب رغم الانتقادات الموجهة إليها، إلى النتائج الجيدة التي حققها أعضاء فريقه النيابي ممن وصلوا إلى البرلمان بواسطة لائحة الشباب. ونجح تسعة شباب من هذا الحزب في الوصول إلى البرلمان بواسطة هذه اللائحة. بينما لم ينجح سوى ثلاثة أفراد من التجمع الوطني للأحرار في كسب مقاعدهم في مجلس النواب بواسطة هذه اللائحة، بينهم مصطفى بايتاس الذي أصبح لاحقا، قياديا بارزا في هذا الحزب.

أما حزب الأصالة والمعاصرة الذي ينتقد هذه القائمة بشدة، فإن سبعة نواب منه نجحوا في الوصول إلى البرلمان بواسطة هذه اللائحة. وكان الأمين العام الأسبق، إلياس العماري، قام بمناورة مع منظمة شبيبة حزبه بشأن الترشح على هذه القوائم، حيث قام بجمع أعضائها في فندق بالدار البيضاء آنذاك، وطلب منهم وضع سيرهم الذاتية لديه كي يختار منهم الأكثر أهلية للترشح، لكنه قام لاحقا، بإبعاد الذكور كليا عن اللائحة، وقدم لائحة تتضمن فقط نساء غالبيتهن لا صلة بينهن وبين شبيبة حزبه.

وتعد ابتسام عزاوي واحدة من الوجوه البارزة في الفريق النيابي للحزب، ممن كانت ضمن هذه اللائحة، لكنها تعاني الآن من إبعادها عن الواجهة، بسبب وقوفها بجانب رئيسها السابق في الحزب حكيم بنشماش، في مرحلة صراعه مع تيار “المستقبل”، وسيجري حرمانها من أي فرصة جديدة للترشح على قوائم حزبها، لاسيما في قائمة الشباب.

شارك برأيك