وزير الاتصال الناطق باسم الحكومة الجزائرية: "المغرب وفرنسا و"الكيان الصهيوني" يشاركون في مخطط دنيء ضد الجزائر"

26 يناير 2021 - 20:20

تواصل الجارة الشرقية الجزائر هجومها على المغرب، وهو الهجوم الرسمي، الذي بات يتكفل بمهمته الناطق الرسمي باسم حكومتها عمار بلحيمر في كل خرجة إعلامية من خرجاته، أخيرا.

وفي السياق ذاته، وجه بلحيمر، أمس الاثنين، اتهامات إلى المغرب، بالمشاركة إلى جانب فرنسا، وإسرائيل في “مخطط دنيء” ضد الجزائر.

وقال بلحيمر في حوار له، أمس، مع الجريدة الإلكترونية “سبق برس” الجزائرية، أن ضبط حسابات افتراضية تهاجم بلاده “يؤكد صحة، وصدق المعلومات، التي تحوزها الدولة، والتي تتقاسمها مع المواطنين، من أجل توعيتهم بأن المخاطر المحدقة بالجزائر حقيقية، ومؤكدة، وتندرج في سياق مخطط أجنبي ضبط بأحكام على أعلى المستويات للمساس بالجزائر”.

ووجه بلحيمر اتهامات مباشرة إلى المغرب بالحديث عن انخراط ” أطراف فرنسية، ومخابرات الكيان الصهيوني، والمخزن في تنفيذ هذا المخطط الدنيء مدعاة لمضاعفة اليقظة، وتعزيز الجبهة الداخلية، والوقوف صفا واحدا لحماية وطننا من أي سوء مهما كانت طبيعته، ومصدره، وحجمه”.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Hamid Hajjou منذ 3 أشهر

والله العظيم بالنسبة لنا كمغاربة لم نرى أو نحس بأي سوء أو مكر أو كراهية من الكيان الصهيوني كما رأينا من الجنرالات الصهيونيين الجزائرية من دسائس وكراهية ومكر ومقت بالنسبة كمغربي الكيان الصهيوني أرحم وأصدق من جنرالات السوء والحقد والأغبياء أكبر صهاينة رأت في حياتي هم جنرالات الجزائر بطبيعة الحال لم يشمل هذا الإحساس الشعب الجزائري فهم إخوة وأبناء عمومتنا وأصهارنا وإخواننا في الدين واللغة وكل ما نتمناه من خير وبركة ورضى من الله لنا ولهم

Aziz touzani منذ 3 أشهر

لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم حسبنا الله ونهم الوكيل فسيكفيكهم الله وهو السميع العليم،

علي ناصر منذ 3 أشهر

من كثرة تناول حبوب الهلوسة نسي الناطق الرسمي باسم العصابة الحاكمة بالجارة الشرقية ان بلاده تخطط مند اكثر من نصف قرن لزعزعت استقرار المغرب ولا زال هذا الأخير صامدا ، وستكون نهاية العصابة ان شاء الله على أيدي ابناء الشعب الجزاءري الاحرار الذين سءموا من اكاذيب العصابة ومن يدور في فلكهم

التالي