بركة: الوفا كان فاعلا في المعارك السياسية الكبرى التي عاشها المغرب منذ السبعينيات

03 فبراير 2021 - 18:40

قال نزار بركة الأمين العام لحزب الاستقلال، إن الوفاة المفاجئة لمحمد الوفا القيادي البارز في حزب الاستقلال كانت فقدا كبيرا للوطن والحزب، وجرحا لم يندمل بعد.

وأضاف بركة في كلمة ألقاها في أربعينية فقيد حزب الاستقلال محمد الوفا، التي ينظمها المكتب الإقليمي لحزب الاستقلال بالرباط، مساء اليوم الأربعاء، أن الراحل كان “فاعلا في مختلف المعارك السياسية الكبرى التي شهدتها البلاد من سبعينيات القرن الماضي”.

واعتبر الأمين العام لحزب الاستقلال أن الوفا كان “صديق كل الأجيال بإنسانيته ووطنيته الصادقة وخدماته الجليلة في خدمة الوطن المواطنين”، مؤكدا أنه سيبقى “مبعث فخر واعتزاز لأسرته وعائلته الاستقلالية”.

وأشار بركة إلى أن الراحل جسد “الولاء القوي لمقدسات الأمة متأثرا بقيم الزعيم علال الفاسي وقد انعكس شغفه بمقدسات الأمة وكانت حماسته الوطنية لا تلين، وبينتها شجاعته في الدفاع عن قضية الصحراء المغربية في هافانا عاصمة كوبا وهي معقل لدعم الانفصاليين”.

وأبرز بركة أن التفاني والصلابة التي تميز بها الراحل محمد الوفا طيلة مساره النضالي الطويل أكسبته احترام “كل الأطياف السياسية والدليل هو الحضور المشارك في أربعينيته”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي