الاعتداء على قاصرين مغاربة في جزر الكناري يصل إلى البرلمان ومطالب بحل جذري

05 فبراير 2021 - 14:20

طالب برلمانيون وزارة الخارجية بإيجاد حل جذري للقاصرين المغاربة غير المصحوبين، الموجودين في بلدان المهجر، على خلفية تسرب مقطع فيديو يوثق لاعتداء عليهم من طرف رجال شرطة في أحد مراكز احتجازهمبجزر الكناري.

وفي السياق ذاته، وجهت لطيفة الحمود البرلمانية عن حزب الأصالة والمعاصرة، مراسلة كتابية إلى الوزيرة المنتدبة لدى وزير الخارجية، نزهة الوافي، تحدثت فيها عن “معضلة المهاجرين المغاربة القاصرين غير المصحوبين بذويهم”، قالت فيها إن آلاف الأطفال المغاربة يوجدون في وضعية تشرد في بلدان المهجر.

وطالبت الحمود الوزارة بإيجاد حل جذري، ومستعجل بتنسيق بين الوزارة الوصية، وسلطات بلدان الاستقبال، متحدثة عن الفيديو، الذي تسرب لتعنيف قاصرين مغاربة بالقول: “شعرنا بالغبن، والمهانة، ونحن نشاهد تلك المشاهد القاسية، كرامة أطفالنا من كرامة وطننا”.

وفجر شريط فيديو، يوثق لاعتداءات على قاصرين مغاربة في جزر الكناري غضب الحكومة، التي عبرت عن “انشغالها” بأوضاعهم لنظيرتها الإسبانية.

وقبل يومين، استدعت الخارجية المغربية السفير الإسباني في الرباط، بهدف التعبير عن انشغال الحكومة، وقلقها بشأن الأحداث، التي عرفها مركز لاحتجاز قاصرين مغاربة.

والحادث، الذي هز مشاعر المغاربة، وشكل صدمة، بسبب المشاهد العنيفة، التي وثقها، أعاد إلى الأذهان قصة الشاب المغربي، إلياس الطاهري، الملقب بـ”فلويد المغربي”، الذي توفي في 1 يوليوز 2019، داخل مركز للاحتجاز في مدينة ألميريا، قبل أن يتسرب شريط فيديو يظهر تعرضه للتعنيف، والخنق على يد رجال شرطة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي