شاركوا في مظاهرات داعمة للمعارض نافالني.. روسيا تطرد 3 دبلوماسيين أوروبيين

05 فبراير 2021 - 20:20

أعلنت السلطات الروسية، اليوم الجمعة، طرد 3 دبلوماسيين تابعين لبعثات كل من ألمانيا وبولندا والسويد، على خلفية اتهامهم بالمشاركة في التظاهرات الداعمة للمعارض الروسي أليكسي نافالني.

وقالت وزارة الخارجية الروسية، في بيان، إنها “استدعت سفير السويد والقائم بأعمال بولندا ومبعوث سفارة ألمانيا، لإبلاغهم احتجاجها على المشاركة المسجلة لموظفين في القنصليتين العامتين السويدية والبولندية في سان بطرسبورغ وسفارة برلين، في المظاهرات غير الشرعية يوم 23 يناير الماضي”.

ونقلت قناة “روسيا اليوم” أن الخارجية الروسية اعتبرت تصرفات الموظفين الأجانب “غير مقبولة وهي لا تتطابق مع صفاتهم الدبلوماسية”، وطالبتهم بـ”مغادرة أراضي روسيا الاتحادية في أقرب وقت”.
كما صنفت موسكو، الدبلوماسيين المشاركين في المظاهرات بأنهم “شخصيات غير مرغوب فيها بالتوافق مع اتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية”.
وقضت موسكو الثلاثاء، بسجن المعارض نافالني، 3 سنوات ونصف، بتهمة “انتهاك شروط الرقابة القضائية” المفروضة عليه، بعدما اعتقلته في 17 يناير الماضي، بعد وصوله مطار “شيريميتيفو” في موسكو، قادما من ألمانيا التي قضى فيها 5 أشهر لتلقي العلاج.
واحتجاجا على اعتقال نافالني، خرجت مظاهرات في 23 يناير، شارك فيها عشرات الآلاف في عموم البلاد، اعتقلت الشرطة منهم أكثر من 3 آلاف شخص.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي