في ظل استعداد المغرب لاستقبال شحنة جديدة منه.. "أسترازينيكا" يعلن محدودية فعاليته تجاه طفرة جنوب إفريقيا

07 فبراير 2021 - 19:29

في ظل استعداد المغرب لاستقبال ملايين الجرعات منه، لاستعمالها في الحملة الوطنية للتطعيم ضد فيروس كورونا المستجد، أعلنت شركة “أسترازينيكا” أن لقاحها قد لا يوفر سوى حماية محدودة ضد الاعتلال الخفيف، الناجم عن النوع الجنوب إفريقي من مرض كوفيد-19، وذلك بناء على بيانات مبكرة من تجربة.

وذكر تقرير لصحيفة “فاينانشيال تايمز”، نهاية الأسبوع الجاري، أن الدراسة، التي أجرتها جامعة ويتووترسراند في جنوب إفريقيا، وجامعة أكسفورد، أظهرت أن تأثير اللقاح كان ضعيفا بشكل كبير ضد النوع الجنوب إفريقي.

وقال متحدث باسم “أسترازينيكا” ردا على تقرير الصحيفة ذاتا أنه “في هذه التجربة الثانية الصغيرة من المرحلة الأولى أظهرت البيانات المبكرة فعالية محدودة ضد الأعراض الخفيفة الناجمة، أساسا، عن المتغير البديل بي.1.351 الجنوب إفريقي”.

واستطرد المتحدث نفسه أنه “لم نتمكن من التأكد بشكل صحيح من تأثيره ضد الأعراض الشديدة، ودخول المستشفيات نظرا إلى أن الأشخاص، الذين خضعوا للتجربة كانوا في الغالب من البالغين الأصحاء”.

وقالت الشركة نفسها إنها تعتقد أن لقاحها يمكن أن يقي من الأعراض الشديدة، نظرا إلى أن نشاط الأجسام المضادة المعادلة كان مماثلا للقاحات كوفيد-19 الأخرى.

يذكر أن لقاح أسترازينيكا توصل المغرب بمليوني جرعة منه، قبل أيام، وينتظر أن يتوصل بأزيد من أربعة ملايين جرعة إضافية منه، خلال الأيام القليلة المقبلة، وسط تشبث وزارة الصحة المغربية باستخدامه حتى للأشخاص، الذين تفوق أعمارهم الستين سنة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي