جراحو التجميل بالمغرب يردون على قناة "TF1" الفرنسية.. اعتبروا ربورتاجها إساءة للمرأة المغربية

12 فبراير 2021 - 17:20

رد مكتب الجمعية المغربية لجراحي التجميل والتقويم، على الربورتاج المبثوت على قناة “تي إف 1” الفرنسية في 7 فبراير الماضي، بعنوان “جنون مشرط الجراح”، معتبرا أن الرسائل والصور والمشاهد الصادمة والفاضحة التي تضمنها الربورتاج التلفزيوني غير حيادية وتفتقر للموضوعية ولا تعكس الممارسة الفعلية للجراحات التجميلية، في الواقع.

وقال جراحو التجميل في المغرب، ردا على ما ورد في الربورتاج المذكور، من خلال بلاغ صحفي توصل “اليوم 24″ بنسخة منه اليوم الجمعة، إنه يحمل” الكثير من المغالطات والمعطيات الخاطئة حول المهنة، مما يجعلها مقاربة مرفوضة تماما من طرف المهنيين”.

وشجبت الجمعية الصورة المبتذلة، التي تم بها تقديم ووصف المرأة المغربية والمجتمع المغربي ككل في إطار روبرتاج “تي إف 1″.

وعبر اختصاصيو جراحة التجميل عن ” إدانتهم للأسلوب الذي تم به تصوير الربورتاج والطريقة التي اعتمدها الطاقم المشرف على إنجازه، والتي تفتقر إلى المهنية المطلوبة في مزاولة العمل الصحافي”، مؤكدين أن المشاهد التي تم تصويرها وبثها والأرقام التي تضمنها التقرير التلفزيوني المذكور، لا تعكس بأي شكل من الأشكال حقيقة وواقع الممارسة المهنية لدى أغلبية الجراحين المختصين في الجراحة التجميلية والتقويمية في المغرب، والمشهود لهم عالميا بالمهنة والخبرة والكفاءة.

وشدد المكتب على أن مضمون الربورتاج بعيد تماما عن واقع ممارسة جراحة التجميل والتقويم في المغرب، التي تؤطرها أخلاقيات وقوانين وقواعد الصحة والسلامة المتعارف عليها عالميا، حسب لغة البلاغ.

هذا، وبثت قناة “تي إف 1” ربورتاجا يسلط الضوء على الجراحة التجميلية، وأثمنتها في المغرب، مصورة نساء في قالب مهوسات بهذه الأنواع من العمليات.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي