في 14 فبراير.. الحب يصنع قصصا مجنونة!

14 فبراير 2021 - 12:28

يحتفل العالم، اليوم الأحد 14 فبراير، بعيد الحب، وهي مناسبة لتسليط الضوء على قصص حب مجنونة، تصدرت عناوين صحف عالمية في السابق.

فرقت بينهما الحرب.. واجتمعا بعد سنوات طويلة

أمضى البريطانيان، بوب، وبيرني، فترة الطفولة مع بعضهما، إلا أن الحرب العالمية الثانية فرقت بينهما.

وتزوج بوب من امرأة أخرى، بعدما انضم إلى الجيش، وكذلك الأمر بالنسبة إلى بيرني بعد انضمامها إلى القوات الجوية الملكية،.

ووفق صحيفة “دايلي مايل”، فقد اكتشف بوب، وبيرني أن كلاهما لايزال على قيد الحياة، بعد وفاة شركيهما، فقررا، عام 2013، أن يتزوجا، وعمرهما اقترب من 90 سنة.

السجن جمعهما ثم فرق بينهما

التقى سجين أمريكي يدعى إدوارد، خلال فترة قضائه عقوبته الحبسية، بحبيبته جينا داخل السجن، حيث كانت تعمل طباخة.

وتزوج إدوارد بجينا بعد إنهائه لعقوبته، لكنهما نفذا معا جريمة سرقة بنك، وعادا إلى السجن مرة أخرى بعد الحكم عليه بـ 40 سنة، وهي بـ7 سنوات.

من الجنازة إلى الزفاف

نشرت صحيفة “دايلي مايل”، البريطانية، أن متعهدا للجنازات في بريطانيا ترتب جنازتي زوج وزوجة، فقرر أن يجمع أرمل المتوفاة وأرملة المتوفى في لقاء غرامي، انتهى بزواجهما بالفعل.

هل تتزوجينني بعدما عدت إلى الحياة؟

‌اتفق شاب روسي مع حبيبته على لقائها في مكان محدد، وكان قبلها قد رتب مع بعض صناع السينما خلق مشهد حادث سير مميت، ووضع مكياج بلون الدماء على جسده، والاستلقاء بجانب السيارة، فأتت الحبيب إلى الموعد، ووجدته ملقى، وغارقا في دمائه، إذ أخبرها رجل، تنكر في زي طبيب، أن حبيبها فارق الحياة، قبل أن يفاجئها الأخير، وهي تبكي بحرقة بفتح عينيه، وطلب منها الزواج.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي