الكيسر لـ"اليوم 24": حبي للكوكب هو الذي جعلني أدربه وحنيش يبذل مجهودا كبيرا لإعادة التوهج للفريق

25 فبراير 2021 - 16:20

تمكن فريق الكوكب المراكشي لكرة القدم، قبل قليل اليوم الخميس، من التغلب على أولمبيك مراكش بسداسية نظيفة، في المباراة التي جمعت الفريقين بملحق الملعب الكبير بمراكش، استعدادا لمباراة الفريق أمام وداد تمارة الأسبوع المقبل، في القسم الاحترافي الثاني.

وأكد محمد الكيسر في تصريحه لـ “اليوم24″، أن الاستعدادات لمباراة وداد تمارة جد عادية، وخوضهم لمباراة اليوم الإعدادية أمام أولمبيك مراكش، كان من أجل مساعدة اللاعبين الجدد على العودة للتنافسية.

وأضاف الكيسر، بعد تقديمه للاستقالة بعد مباراة سطاد المغربي، كانت هناك جلسة مع الرئيس رضوان حنيش، حاولا فيها توضيح مجموعة من الأمور التي يعرفها الجميع، الخاصة بالانتدابات، والمشاكل المادية التي يتخبط فيها الفريق المراكشي، موضحا، أن رضوان يبذل مجهودا كبيرا لإعادة الكوكب لسكته الصحيحة.

وقال إن حبه لفريق الكوكب المراكشي، والاحترام الذي يكنه له، جعله يتراجع عن استقالته، وتدريب الفريق، ومساعدته للعودة لمكانه الطبيعي، واختيار الإشراف على فارس النخيل، جاء تبعا لاختيارات القلب، أكثر من أي اختيارات أخرى، مشيرا إلى أنه يلزم المزيد من الصبر، وتقديم تضحيات لمساعدة الفريق.

وزاد “إن الكوكب يعيش سنة استثنائية، انطلاقا من مجموعة من الإكراهات التي تواجهه منذ انطلاقة الموسم الحالي”، متمنيا في الوقت ذاته أن يستطيع المكتب المسير حل مشكل الانتذابات، للاعتماد على اللاعبين الجدد، الذين يأمل منهم الكيسر أن يساعدوا الفريق، ويقدموا الإضافة المنتظرة، وموضحا في الآن نفسه، أن رضوان حنيش يبذل مجهود كبير لكي يتوصل كل اللاعبين بمستحقاتهم في الوقت المناسب.

وختم بأن حنيش والكيسر يشتغلان لصالح الكوكب المراكشي، مع إشارته إلى ضرورة تقديم المساعدة من طرف الجهات المعنية بمراكش، من سلطات، ومجتمع مدني، كل واحد حسب موقعه، كما على الجمهور الغيور على فريقه، أن يتفهم الوضعية الراهنة التي يعيشها الفريق.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي