ابن كيران: نعيش حالة من الاستقرار ولكن لا نستطيع أن ندعي بأننا خرجنا من المشكل

26 فبراير 2021 - 20:20

عاد عبد الإله ابن كيران رئيس الحكومة السابق، ليوجه رسائله المشفرة في كل الاتجاهات، معتبرا أن المغرب بعد مرور 10 سنوات على ثورات الربيع العربي يعيش في حالة من الاستقرار و”لكن لا نستطيع أن ندعي بأننا خرجنا من المشكل”.

وقال ابن كيران خلال استضافته في المؤتمر الثاني للمجلس العربي، المنعقد مساء اليوم الجمعة، تحت شعار: “الربيع العربي: دروس التجربة وتحديات المستقبل”، “نحن لمدة عشر سنوات نعيش في حالة من الاستقرار ولكن لا نستطيع أن ندعي بأننا خرجنا من المشكل”.

وأضاف بن كيران موضحا أن هنالك أشخاص “لا يقبلون أن يتنازلوا على كل ما بين أيديهم من المال ومن السلطة لصالح العدل والديمقراطية وهم موجودون في كل دولة كما يتواجدون عندنا”.

وزاد رئيس الحكومة السابق مبينا أن المعركة “مستمرة ونظن أنه إذا يسر الله سنزيد خطوات إلى الأمام على مستوى الديمقراطية وعلى مستوى العدل في توزيع الثروة، وقد وقعت في هذا الاتجاه أمور كثيرة إيجابية”.

كما اعتبر الأمين العام السابق لحزب العدالة والتنمية أن المغرب “كان موفقا، لكن لم نصل بعد إلى ما كنا نرجو لبلادنا من حيث العدل، ويمكن أن يكون متنفسا ونموذجا” للدول العربية في التعامل مع الربيع العربي، مبرزا أنه “لم يسحق لا الذين خرجوا إلى الشارع وأنا لست منهم، ولم يسحق الذين شاركوا في الانتخابات ولم يزور عليهم على الأقل فيما بلغني”.

ومضى ابن كيران قائلا: “ترأسنا الحكومة الأولى بعد الربيع العربي وترأس الحزب الحكومة الثانية إلى الآن، ولا يمكن أن ندعي بأننا حققنا نتائج كبيرة، ولكن اليوم هناك فرق كبير بين المغرب ودول أخرى تقاسي شعوبها الويلات”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.