8 مارس.. إيمان لاعبة المنتخب الوطني: المرأة بدأت تأخذ حقها في الرياضة المغربية

08 مارس 2021 - 18:01

يحتفل العالم اليوم الإثنين باليوم العالمي للمرأة، الذي يحل في الثامن من شهر مارس من كل سنة، إذ يعد هذا اليوم فرصة مناسبة للاحتفاء بالمرأة، وإنجازاتها وتضحياتها، في مختلف دول العالم في شتى المجالات.

وفرضت المرأة نفسها بقوة في مجال الرياضة على مدار التاريخ، حيث تطور دورها في هذا المجال الذي كان حكرا على الرجال، بعدما حققت إنجازات عديدة تم تخليدها في سجلات المسابقات الرياضية في مختلف الرياضات.

وفي رياضة كرة القدم، نسلط الضوء في مقالنا هذا على لاعبة فريق فينكس لكرة القدم، والمنتخب الوطني لأقل من 20 سنة إيمان مندر، التي تمكنت من الالتحاق بصفوف المنتخب بعد تألقها بفريق فينكس، قاطعة بذلك أشواطا كبيرة في مسارها الكروي والاحترافي، الذي تخطوه إيمان بثبات.

IMG-20210308-WA0004

وقالت إيمان مندر لاعبة فينكس لكرة القدم النسوية، والمنتخب الوطني لأقل من 20 سنة، في تصريح خصت به “اليوم24″، إن “المرأة بدأت تأخد حقها في الرياضة المغربية بصفة عامة، وكرة القدم بصفة خاصة، بالرغم من عدم وجود الإمكانيات التي تخول لها الإبداع في سماء الكرة المستديرة، في ظل غياب الدعم الكافي لها؛ لكن في المقابل حاولت أن تجد مكانا وإثبات نفسها بجدارة، بتحقيقها لمجموعة من الألقاب على الصعيد الوطني، والقاري، والعالمي، ما يجعلنا نحن كلاعبات شابات في مجال كرة القدم، نحاول السير على نفس خطى البطلات السابقات في عدة رياضات، إذ تبقى مارتا فييرا دا سيلفا لاعبة المنتخب البرازيلي قدوتي في كرة القدم”.

IMG-20210308-WA0013

وتابعت، “لكل من يقول إن المرأة مكانها المطبخ، فأود أن أقول لهم، لو كان صحيحا أن مكانها المطبخ لن تسمى بنصف المجتمع، حيث أصبحت للنساء مكانتهن في المجتمع في شتى المجالات، كما أصبح الكل يعتمد عليهن في عدة أعمال، ناهيك عن تقمصها لأدوار كثيرة في الوزارات والشركات في مختلف بلدان العالم، كما هو الحال في المغرب، وهذا ما بدا جليا في الأسابيع القليلة الماضية، عندما تم تعيين امرأة هنا بمراكش على رأس لاراديما بالمدينة الحمراء، كما لأول مرة يتم تعيين نساء على رأس وكالات توزيع الماء والكهرباء، والحال نفسه في باقي المدن المغربية؛ لذا تبقى المرأة عماد المجتمع وأساسه”.

وختمت تصريحها، بالإشادة بمجهودات المرأة في كل المجالات، مشيرة إلى أن النساء فعلا لهن مكانتهن ويتحملن أحيانا ضعف مسؤولية الرجل، ومتمنية مواصلة المشوار في مسارها الكروي، والاحتراف في فرق كبرى، لرفع الراية المغربية في العلياء.

IMG-20210308-WA0015

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي