قانون "الكيف"... صغار الفلاحين يخشون من جشع الشركات وإهمالهم من طرف الدولة

14 مارس 2021 - 15:00

عقب مصادقة الحكومة على مشروع تقنين استعمالات “القنب الهندي”؛ يضع الفلاحون المنتمون لمناطق زراعة الكيف أيديهم على قلوبهم، خوفا من إهمالهم من طرف الدولة، وفتح المجال لجشع الشركات الكبرى، التي لن تراعي مصالحهم.

وفي السياق ذاته، انتشر شريط فيديو، على مواقع التواصل الاجتماعي، يوثق احتجاح فلاحي منطقة كتامة، مطالبين الجهات المعنية، الالتفات إليهم، وخلق بديل اقتصادي لهم، كما عبروا عن تخوفهم من جلب معدات عصرية من طرف الشركات الكبرى للمنطقة، للاستفادة من “الكيف” على حساب أدواتهم التقليدية.

علاوة على ذلك، يرفع صغار فلاحي مناطق “الكيف” مطالب بتأسيس اقتصاد تضامني يضمن هوامش ربح للمزارعين الصغار، ويراعي مصالح صغار المقاولين، ويدعون أيضا إلى قطع الطريق على جشع الشركات، وفتح المجال للتعاونيات والشركات المغربية للاستثمار في الصناعات التجميلية والصناعية للكيف.

ومن بين مطالب صغار الفلاحين في المناطق المذكورة، تأهيل الموارد البشرية من حيث التكوين والمرافقة والإرشاد، من أجل الاستفادة من مشروع تقنين استعمالات “القنب الهندي”.

وكانت الحكومة المغربية صادقت، الخميس الماضي، على مشروع قانون تقنين استعمالات ” الكيف”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي