اتفاقية شراكة بين مركز محمد السادس ومؤسسة "جيدة" لدعم القروض الصغرى التضامنية  

21 مارس 2021 - 10:50

وقع مركز محمد السادس لدعم القروض الصغرى التضامنية، ومؤسسة جيدة، اتفاقية شراكة لتعزيز العلاقات الاستراتيجية بين المؤسستين وتنمية المبادرات المشتركة في مجال مواكبة قطاع القروض الصغرى في المغرب.

وأوضح بلاغ مشترك للمؤسستين أن الاتفاقية المذكورة وقعها كل من رئيس مركـز محمـد السـادس لدعـم القـروض الصغـرى التضامنيـة، محمـد كريـم منيـر، ورئيس مؤسسـة “جيــدة”، محمــد علــي بنســودة.

وتقضي الاتفاقية أن تقوم مؤسسة جيدة، ومركز محمد السادس لدعم القروض الصغرى التضامنية بتشخيص، وتحليل القدرات السوسيو-اقتصادية للجهات الاثنتي عشرة للمملكة، ودراسة الحالة العامة، وإنشاء خارطة للأنشطة الاقتصادية الخاصة بكل جهة.

كما تهدف الاتفاقية، بالإضافة إلى ذلك، إلى تنميــة فــرص، وقطاعــات نشــاط اقتصاديــة جديــدة، ومواكبــة تطــور حاجيــات صغــار المقاوليــن، وحملــة المشــاريع المستفيدين من منتجات، وخدمات جمعيات القروض الصغرى.

وتبعا إلى ذلك، تكون المؤسســتان قد التزمتا بتعزيــز دور القــروض الصغــرى في إطــار تنفيــذ الاســتراتيجية الوطنيــة للشــمول المــالي عبـر تضافـر مجهوداتهمـا، وتكاثـف مهامهمـا مـن أجـل تعزيـز قطـاع القـروض الصغـرى، ومواكبـة التنميـة الاقتصاديـة، والاجتماعيــة في البلاد.

وبشـكل عـام، فإن هذا المركـز يهدف أساسـا إلى تعزيـز قـدرات الفاعليـن في مجـال القـروض الصغـرى عبـر تكويـن مسـتخدميهم، وزبائنهـم المسـتفيدين، وتطويـر مرصـد وطنـي للقـروض الصغرى، وتشـجيع المقـاولات الصغيـرة جـدا، ودعـم تسـويق منتجـات، وخدمـات زبائن قطـاع القـروض الصغرى.

يذكر أن “جيـدة” هـي مؤسسة متخصصـة في تمويـل مؤسسـات القـروض الصغـرى في المغـرب، وهـي معتمـدة مـن قبـل بنـك المغـرب، وأنشـئت مـن طـرف كبـار المسـاهمين المحلييـن، والدولييـن.

وتســاهم جيــدة في تنميــة مؤسســات القــروض الصغــرى عبــر تمويلهــا، ومواكبتهــا في تنفيــذ برامجهــا التنمويــة قائمــة علــى أســاس عــروض القــروض الصغــرى الملائمة لاحتياجــات زبائنها. 

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي