وزارة العلمي تطلق منصة جديدة لاحتضان وتسريع نمو المقاولات التجارية الناشئة

23 مارس 2021 - 15:24

وقع وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، مولاي حفيظ العلمي، اليوم الثلاثاء، اتفاقية شراكة لإحداث منصة لاحتصان، وتسريع نمو المقاولات الناشئة، العاملة في قطاع التجارة في المغرب.

وذكر بلاغ، صادر عن وزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، أن هذه الأخيرة وقعت اتفاقية شراكة مع جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقـــــنية في بنجرير، تتعلق بإحداث حــاضنة، ومُسَرِّعة لنمو المقاولات الناشئة العاملة في قطاع التــجارة، تُــــــعرف باسم ” Moroccan Retail Tech Builder ” (MRTB).

وتهدف المبادرة المذكورة، وفقا لبلاغ الوزارة ذاتها، إلى مواكبة ما يقرب من مائة حامل للمشاريع في تطوير حلول رقمية مبتكرة لفائدة تجارة القرب، التي تحتاج إلى أدوات رقمية ميسّرة، وفي المتناول تساهم في عصرنتها، وتحسين قيمتها المضافة.

وستتم عملية مواكبة حاملي المشاريع، ابتداءً من مرحلة تبلور الفكرة، وإعداد النموذج الأولي، وحتى مرحلة التسويق، وتسريع النمو، وذلك في أفق عام 2023.

كما يندرج المشروع  المذكور، في سياق تفعيل مخطط إنعاش التجارة 2021-2023، الذي يتضمن من بين محاوره الاستراتيجية، تعزيز الممارسات التجارية المُثلى من خلال الرقمنة، التي كانت أهميتها وراء زيادة الوعي الجماعي، خلال الأزمة الصحية، الناتجة عن جائحة كورونا كوفيد – 19.

وأضاف بلاغ الوزارة نفسها أن المشروع السالف الذكر يمكِّن من تحفيز التحوّل الرقمي لمهنيي التجارة كرافعة لا مناصّ منها لنمو وتنافسية القطاع، وذلك من خلال تعزيز تعميم الحلول الرقمية المتلائمة، واحتياجات التجار، والمستهلكين.

وأورد المصدر ذاته أنه سيتم إيواء الحاضنة، التي ستمول بالتشارك بين مؤسسة المكتب الشريف للفوسفاط، ووزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، على مستوى منظومة الابتكار التابعة لجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقـــــنية، التي تستقبل مجموعة من برامج الاحتضان، والتسريع، وذلك لتمكين حاملي المشاريع من الاستفادة من مناخ ملائم لتنميتهم.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي