"أيدي ناعمة" يعيد الهوني للسينما

30 مارس 2021 - 14:31

ينتظر طاقم الفيلم القصير “أيادي ناعمة” عودة الروح للقاعات السينمائية، بعد توقف الجائحة، للإفراج عن العمل السينمائي للجمهور.

ويحكي الفيلم المذكور، قصة طبيب لأمراض القلب مغربي في فرنسا، يعود للمغرب من أجل الاستقرار، ويتزوج بطبيبة نفسية، قبل أن يعيش مشاكل صحية تعقد حياته.

وأخرج الفيلم القصير، المخرج فيصل الحليمي، فيما أسندت البطولة فيه لكل من الممثلة جميلة الهوني، والممثل حمزة السايح.

وأنجزت مشاهد فيلم أيادي ناعمة، في الفترة التي سبقت جائحة كورونا، فيما تم استغلال فترة الجائحة للتوضيب.

ويعتبر أيادي ناعمة، بمثابة عودة للفنانة جميلة الهوني لعالم السينما، بعدما ابتعدت عنه وركزت في مجال الأعمال التلفزية والمسرحية، منها ستكوم “كلنا مغاربة” الذي يعرض شهر رمضان المقبل.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي