نشاط احتفالي داخل ثانوية "ليوطي" يغضب اللجنة المكلفة بتتبع وضعية "كوفيد19- فيديو

02 أبريل 2021 - 16:00

أثار نشاط احتفالي داخل ثانوية “ليوطي”، الفرنسية، في مدينة الدار البيضاء، استياء اللجنة المشتركة المكلفة بتتبع وضعية “كوفيد19″؛ ما دفعها إلى الإعلان عن تعليق الدراسة الحضورية بالمؤسسة، لمدة أسبوعين ابتداء من اليوم الجمعة.

شريط الفيديو المذكور، انتشر على نطاق واسع، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، يوثق للحظات احتفالية بين طلاب المؤسسة، كما أظهر عدم احترامهم، للتدابير الاحترازية التي توصي بها الوزارة الوصية، ووزارة الصحة، للوقاية من فيروس “كوفيد-19”.

[youtube id=”4VEYkr_K6CU”]
وبينما تؤكد الوزارة الوصية، أنه لم يتم بعد تسجيل عدد الإصابات بفيروس “كوفيد-19” لحدود الساعة، وأن إجراء تعليق الدراسة بالمؤسسة المذكورة يبقى احترازيا؛ فإن بعض أسر التلاميذ يشيرون إلى ظهور بعض الأعراض الطفيفة لفيروس كورونا، على بعض تلاميذ المؤسسة نفسها.

إلى ذلك، أوضحت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة الدار البيضاء-سطات، أن اللجنة المشتركة المكلفة بتتبع وضعية “كوفيد19″، ممثلة في السلطات المحلية والصحية والتعليمية، قامت بزيارة لمؤسسة ليوطي، صباح اليوم الجمعة؛ وذلك من أجل معاينة وتشخيص الوضعية داخل ثانوية ليوطي.

وتأتي هذه الزيارة، بعد انتشار مقطع فيديو على أوسع نطاق بمواقع التواصل الاجتماعي؛ والذي يظهر فيه تلاميذ ثانوية ليوطي في حالة احتفالية تتعارض كليا مع ما تستوجبه الظرفية الراهنة من احترام للبروتوكول الصحي الموصى به من طرف السلطات المختصة.

وكان وزير الصحة، خالد آيت طالب، قدم إفادة بخصوص الوضعية الوبائية في البلاد، وأبرز بلاغ للمجلس الحكومي، أمس الخميس، أن الوضعية الوبائية تعرف منحا تصاعديا، خصوصا في جهة الدارالبيضاء – سطات، حيث يشكل عدد حالات الإصابة فيها 50 في المائة من مجموع الحالات المسجلة، حاليا، على المستوى الوطني، كما أن نسبة الحالات الإيجابية في هذه الجهة وصلت إلى 12 في المائة؛ في حين يبلغ المعدل الوطني 4,2 في المائة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي