العثماني يرسم صورة قاتمة عن الوضع الوبائي: تزايد الإصابات في سبع جهات وارتفاع ملء أسرة الإنعاش مؤشر خطير

12 أبريل 2021 - 17:30

رسم سعد الدين العثماني صورة قاتمة عن الوضع الوبائي في البلاد، في ظل تزايد أعداد المصابين الجدد بفيروس كورونا المستجد، والحالات الحرجة، محذرا من تدهور سريع للوضع الوبائي، خلال الأيام القليلة المقبلة.

وقال العثماني، اليوم الاثنين، في جلسة مشتركة لمجلسي البرلمان، إن الأسابيع الأخيرة عرفت تغيرا ملحوظا في المنحى الوبائي بشكل مقلق، إذ إنه منذ الأسابيع الثلاثة الأخيرة عرفت الإصابات الجديدة بكورونا تزايدا بـ10 في المائة، وارتفعت أعدادها في سبع جهات، وأكبر عدد سجلته جهة الدار البيضاء – السطات.

وتحدث العثماني عن تزايد الحالات الصعبة، والحرجة جراء الإصابة بكورونا، وقال إن نسبة الملء في أقسام الانعاش في المستشفيات ارتفعت، ووصلت إلى 14 في المائة، واعتبر أن هذا “مؤشر خطير، لأنه يمكن أن يصل إلى ملء الأسرة، ما سيؤثر في استقبال باقي المرضى في المستشفيات، وصعوبة برمجة العمليات الجراحية”، مضيفا أن “الارتفاع في الحالات الخطرة، والحرجة بنذر بما لا تحمد عقباه، خصوصا أن أكثرها شباب، لأن الفيروس المتحور الجديد أسرع انتشارا، ويؤدي للوفاة أكثر”.

وزاد العثماني أن القرارات، التي اتخذتها حكومته، منذ بداية الجائحة، “تتسم بكونها مفاجئة، ومستعصية على التفهم من طرف عدد من المواطنين”، مؤكدا  أنها كانت مهمة، ولا تزال عدة دول تتخذها إلى حدود الآن، لمواجهة الطفرات الجديدة من الفيروس، وندرة اللقاحات، والتنافس الشرس عليها عالميا.

وتراهن الحكومة على تجاوب المواطنين، للتصدي للتحديات الجديدة، التي باتت تطرحها طفرات الفيروس، وقال العثماني إنه “نثق في ذكاء المغاربة، وحسن تقديرهم للأمور، واستعدادهم للانخراط الواعي”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

توفيق منذ 3 أسابيع

أخبار المغاربة في الخارج ؟

التالي