صندوق الإيداع والتدبير حقق فائضا في نظامه لرواتب التقاعد قدره 150 مليارا في 2020

20 أبريل 2021 - 23:15

 

أعلن صنـدوق الإيـداع والتدبيـر ، عن نتائج الحسابات السنوية لنظامه الجماعي لمنح رواتب التقاعد، وكشف أن نظامه أظهر في نهاية 2020 أفق ديمومة حتى حدود سنة 2051.

وأوضح بلاغ لصندوق الإيداع والتدبيـر للاحتياط حول النتائج السنوية لأداء النظام الجماعي لمنح رواتب التقاعد، والصندوق الوطني للتقاعد والتأمين، قدمت خلال اجتماعات اللجان الإدارية، يوم 12 أبريل الحالي، تحت رئاسة السيد عبد اللطيف زغنون، المدير العام للصندوق، أن هذا الأفق تفسره القيمة الكبيرة لاحتياطيات هذا النظام وتدفقاته الداخلة وفق توقعات الدراسات .

وحسب البلاغ ، فإنه رغم الانخفاض الذي عرفته سوق البورصة، فقد حققت باقي أصناف الأصول المكونة لمحفظة النظام الجماعي لمنح رواتب التقاعد، نتائج إيجابية خلال 2020، حيث وصل مبلغ قيمتها إلى 128 مليار درهم في 31 دجنبر 2020.

ومن جانب آخر، يضيف المصدر ذاته، فإن الحكامة الجديدة للإدارة المالية للنظام الجماعي لمنح رواتب التقاعد، ستحفز على تسريع تنفيذ الاستراتيجية الاستثمارية، عبر مواصلة التدبير الديناميكي للمحفظة، واستكمال إنجاز العمليات الاستراتيجية ذات الوقع القوي على المردودية المستقبلية.

وبهذا، فقد أنهى النظام الجماعي لمنح رواتب التقاعد السنة المالية 2020، يضيف البلاغ، بتحقيق فائض بلغ 1,5 مليار درهم برسم السنة الماضية، مشيرا إلى أنه إلى حدود نهاية دجنبر 2020، فإن هذا النظام يضم 659.424 مواطنة ومواطن، من بينهـم 523.125 منخرط و 136.299 مستفيد من المعاشات، يتحدرون من 3.490 مؤسسة منخرطة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي