الجيش الملكي يواجه حسنية أكادير وعينه على احتلال الوصافة مؤقتا

23 أبريل 2021 - 20:00

يواجه فريق الجيش الملكي لكرة القدم، نظيره حسنية أكادير، اليوم الجمعة، على أرضية مركب مولاي عبد الله بالرباط، بداية من الساعة العاشرة ليلا، لحساب الجولة 13 من البطولة الاحترافية في قسمها الأول.

ويسعى الجيش الملكي إلى تحقيق الانتصار على الحسنية لتعويض تعادله المخيب في الجولة السابقة، أمام يوسفية برشيد بهدف لمثله في آخر دقائق المباراة، إذ سيمكنه الفوز من احتلال وصافة الترتيب بفارق نقطة عن الرجاء الرياضي، وثلاث نقاط عن المتصدر الوداد مؤقتا، إلى حين إجراء مبارتيهما بعد غد الأحد، أمام أولمبيك آسفي، واتحاد طنجة على التوالي.

ويفتقد الجيش الملكي في مباراته المذكورة ثلاثة لاعبين من ركائزه الأساسية، ويتعلق الأمر بكل من ربيع حريمات، بسبب الإيقاف، وأيمن الشابي، ومحمد باعيو بعد خضوعهما لعمليتين جراحيتين، فيما سيستعيد خدمات عمر الجيراري، الذي غاب عن مباراة يوسفية برشيد، بسبب الإصابة.

وضيع العساكر فرصة مشاركة الوصافة مع الرجاء في المباراة الماضية أمام يوسفية برشيد؛ بعدما انتهى اللقاء بالتعادل الإيجابي بين الطرفين بهدف لمثله.

وفي الجهة المقابلة، يبحث حسنية أكادير عن العودة بالنقاط الثلاث من قلب الرباط، لإزاحة الجيش من مركزه الثالث، واحتلاله مكانه مؤقتا، إلى حين إجراء باقي المباريات.

ويعيش حسنية أكادير أجواء مضطربة قبل مباراته اليوم، حيث أكدت مصادر موثوقة لـ”اليوم24″ أن الحصة التدريبية الأخيرة للفريق السوسي قبل التوجه إلى الرباط، شهدت مناوشات شفهية بين عميد الفريق ياسين الرامي واللاعب عبد الحكيم باساين، كما أن الرئيس الحبيب سيدينو حل بالتداريب مساء أول أمس الأربعاء، بعدما تم تقديم استقالة المعد البدني الطيب الكروني.

وأردفت المصادر عينها، أن مباراة اليوم ستشهد غياب الملوكي بسبب الإصابة، وبوفتيني للإيقاف، حيث تمت المناداة على أشرف كواي وعليوين وأبوشعوب لتعزيز الفريق، فيما ستشهد اللائحة عودة الشاوش والكيماوي والصيقل لأجواء المنافسة.

ويحتل الجيش الملكي الرتبة الثالثة بعشرين نقطة، جمعها من خمسة انتصارات، وخمسة تعادلات، وخسارتين، فيما يتواجد حسنية أكادير في المركز السادس بـ17 نقطة، كسبها من أربعة انتصارات، وخمسة تعادلات، وثلاث هزائم.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي