رسميا المغرب الفاسي يفك ارتباطه بالمدرب أنخيل غاموندي

28 أبريل 2021 - 15:10

فك فريق المغرب الفاسي لكرة القدم ارتباطه بشكل رسمي، مع مدربه الأرجنتيني أنخيل غاموندي، ومساعده الأول طارق شهاب، بشكل ودي بعد فشلهما في تحقيق أي انتصار منذ توليه قيادة الفريق.

ونشرت إدارة الماص تدوينة بالصفحة الرسمية “فايسبوك” تنهي فيها، إلى علم الرأي العام عن فسخ عقد المدرب الأرجنتيني أنخيل غاموندي، والمدرب المساعد الأول طارق شهاب بصيغة ودية.

وكان “اليوم24″، قد انفرد بخبر انفصال المغرب الفاسي عن مدربه غاموندي، بعدما أكدت مصادر مقربة من “الماص”، أن هذا الأخير قام بالانفصال عن مدربه غاموندي بطريقة ودية، بعد شهرين فقط من انضمامه للفريق، خلفا لعبد اللطيف جريندو.

وأضافت المصادر ذاتها، أن إقالة غاموندي جاءت بسبب النتائج السلبية التي لحقت بالفريق في الآونة الأخيرة، والتي ضيعت عليه مجموعة من النقاط، ما جعله يتراجع للمركز 12 برصيد 15 نقطة فقط، من 39 نقطة ممكنة.

وأردفت المصادر عينها، أن إدارة الفريق الفاسي استقرت على بديل غاموندي، بعدما تم التعاقد مع مدربه السابق رشيد الطاوسي، لتدريب الفريق بعقد يمتد إلى آخر الموسم قابل للتجديد، خلفا للأرجنتيني غاموندي.

وتابعت المصادر ذاتها، أنه وبعد اتصالات كثيفة، تمكن الطاوسي من الحصول على ترخيص من طرف الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، من أجل مغادرة منصبه والالتحاق بفريقه المغرب الفاسي، كونه يشغل منصب عضو الإدارة التقنية الوطنية.

وكان الطاوسي قد حقق مع المغرب الفاسي ثلاثية تاريخية؛ تجلت في الفوز بلقب كأس العرش، وكأس الكونفدرالية الإفريقية، والسوبر الإفريقي.

ورجحت بعض المصادر المطلعة، أن الطاوسي قد تراجع عن التعاقد مع “الماص”؛ بعدما علم بالمشاكل المالية للاعبين، وبضعف التركيبة البشرية.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.