بركة: وزراء العثماني "كيدابزو" مع بعضهم... وتزكية شباط لم تحسم بعد

03 مايو 2021 - 23:00

ألقى نزار بركة، الأمين العام لحزب الاستقلال، بعض الضوء على تصور حزبه لتحالفاته المحتملة عقب إعلان نتائج الانتخابات المقررة هذا العام. ووضع الحكومة الحالية التي يقودها حزب العدالة والتنمية، كمثال عما لا يريد أن تكون عليه أي حكومة يقودها أو يشارك فيها.

وقال بركة متحدثا في ندوة لمؤسسة الفقيه التطواني، اليوم الاثنين، إن الحكومة الحالية “قدمت المثال على ما لا يجب فعله… على مستوى الحكامة”. وأضاف: “إننا نشاهد كل وزير “يلغي بلغاه”، والوزراء كيدابزو، وفريق برلماني لحزب في الحكومة يعارض مشاريع قوانين الحكومة نفسها… تراشق كبير وغير مألوف بين أطراف الأغلبية، حتى إن حزبا في الأغلبية وضع نفسه ضد وزير في حكومة يقودها ذلك الحزب نفسه”.

وبحسب بركة، فإن “الانقسامات لا تساعد البتة على إحراز أي تقدم في نجاعة الإدارة، وعلقت إقرار وتنفيذ قوانين ومشاريع كبيرة، مثل إصلاح أنظمة التقاعد، وميثاق الاستثمار”. وأضاف مستدركا: “مثل هذه الحكومة لا أريد أن أكون فيها… أريد أن أكون في حكومة تسير على الطريق الصحيح”.

وجوابا على سؤال عن سبب معارضته لمقترح لأحزاب المعارضة سحب الثقة من هذه الحكومة، قال إن حزبه “لم يشأ أن يكون سببا في إبراز أزمة سياسية تنضاف للمأزق الاقتصادي الحالي”، مشددا على أن الحزب كان تقديره أن “من مصلحة البلاد ألا تسحب الثقة في وضع كرست الجائحة أزمته على جميع المستويات”.

وحول ما إن كان حزبه قد حضر جيدا للانتخابات بواسطة تزكيات مشجعة، لم يكشف بركة عن قائمة مرشحين بارزين، بل واكتفى بأن دائرة فاس لم يحسم الحزب بعد في هوية مرشحها، وهي الدائرة التي ينوي الأمين العام السابق للحزب، حميد شباط، أن يترشح فيها كما كانت عادته، بل إنه يقدم نفسه مرشحا فيها للانتخابات المقررة هذا العام.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي