جماعة تمارة تقف عاجزة أمام أزبالها

05 مايو 2021 - 16:45

أكدت جماعة تمارة أن العمل جار لحل مشكلة النفايات المنزلية، المتراكمة، خلال الأيام الماضية، الأمر الذي حول المدينة إلى مكب مفتوح “للأزبال”.

وقالت الجماعة ذاتها، في بلاغ لها، اليوم الأربعاء، إن الشركة المفوض لها تدبير قطاع النظافة في تمارة تمكنت من توفير الوقود لشاحناتها، و عززت الخدمة عن طريق تعبئة جميع العمال، بمن فيهم عمال الكنس، مع الاستعانة بخمس شاحنات من نوع 5 متر مكعب، وجرافتين، وشاحنتين من نوع نصف مقطورة بحجم 25 متر مكعب، من أجل التسريع بالرجوع إلى الوضع الطبيعي للجماعة.

و على الرغم من هذا المجهود، لم تتمكن الشركة، بحسب البلاغ نفس، من جمع سوى 642 طنا من النفايات إلى حدود منتصف ليلة أمس الثلاثاء، في حين أن النفايات، التي يتم إنتاجها، يوميا، تعادل 300 طن.

وأكدت الجماعة نفسها أن مصالحها مستمرة في القيام بالمراقبة اللازمة، وتحرير ما يزيد عن 52 محضر مخالفة، وكل ما تستلزمه مقتضيات العقد في مثل هذه النازلة.

وكان المجلس ذاته قد ألقى باللائمة على الشركة المعنية، معتبرا أن “تراكم النفايات شاذ، وغير مقبول، وإخلال خطير بمقتضيات عقد التدبير المفوض، ويستلزم إعمال المساطر الزجرية”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي