هل هدد العثماني بالإستقالة لإرغام برلمانييه على التصويت لتقنين الكيف؟

10 مايو 2021 - 22:40

لا يزال مشروع تقنين زراعة القنب الهندي يثير جدلا متواصلا في حزب العدالة والتنمية، في حين نشرت بعض الصحف أن سعد الدين العثماني، الأمين العام للحزب، هدد خلال اجتماعه مع فريق “المصباح” في مجلس النواب، بالاستقالة إن لم يتم تصويت نوابه لصالح القانون.

وحول هذا الموضوع، أوضح نائب برلماني أن هذه الأنباء عارية عن الصحة، مؤكدا أن العثماني لم يهدد بالاستقالة خلال الاجتماع المذكور.

وفي حديث لموقع “اليوم 24″، أكد النائب، الذي حضر الاجتماع مع العثماني، أن اللقاء المذكور عرف نقاشا حادا حول مشروع القانون، الذي عارضه أغلب المتدخلين، مسجلا أن رد العثماني اقتصر على حث النواب “على التريث، ودراسة الموضوع بعمق في ضوء دراسة الجدوى لوزارة الداخلية”.

وفي الاتجاه ذاته، توصل “اليوم 24” ببيان من فريق حزب العدالة والتنمية في مجلس النواب، الذي نفا “نفيا قاطعا، أن يكون الأمين العام سعد الدين العثماني، قد تطرق من قريب أو من بعيد، إلى أي استقالة، أو ربطها بموقف، وقرار الفريق بشأن مشروع القانون المتعلق بـ”الاستعمالات المشروعة للقنب الهندي””.

وأكد الفريق في البلاغ ذاته أن الأمر يتعلق باجتماع عُقد بطلب من الأمين العام، وذلك للتداول في موضوع استعمال القنب الهندي لأغراض طبية، وصناعية، بمناسبة شروع مجلس النواب في مدارسة مشروع القانون رقم 13.21 يتعلق بالاستعمالات المشروعة للقنب الهندي، موضحا أن هذا الاجتماع عرف نقاشا جادا، وعميقا، وفق ما هو معتاد في اجتماعات الفريق، وتميز بكلمة افتتاحية للأمين العام، تلتها المناقشة، ثم تعقيبه، في ظروف عادية، وأن الاجتماع جرت بمثله العادة، كلما تطلبت قضية، أو حدث توسيع الاستشارة، والتواصل مع قيادة الحزب، للاطلاع على المعطيات الوافية، والضرورية لاتخاذ ما يلزم بشأنها، في احترام تام لقوانين الحزب، وللائحة الداخلية للفريق.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي