قبيل انطلاق أولمبياد طوكيو.. توسيع الطوارئ في اليابان بسبب كوفيد19

14 مايو 2021 - 13:30

أعلنت الحكومة اليابانية اليوم الجمعة عن توسيع حالة الطوارئ المفروضة في البلاد بسبب جائحة فيروس كورونا، لتشمل ثلاث مقاطعات إضافية قبل 10 أسابيع عن انطلاق دورة الألعاب الأولمبية المؤجلة من الصيف الماضي.

وفي وقت تخضع العاصمة طوكيو ومناطق أخرى لحالة الطوارئ حتى أواخر الشهل الجاري، أضيفت ثلاث مقاطعات، بما فيها هوكايدو التي ستستضيف سباق الماراتون.

وقال رئيس الوزراء يوشيهيدي سوغا “قررنا إضافة مقاطعات هوكايدو، أوكاياما وهيروشيما إلى تلك الخاضعة لحالة الطوارئ” حتى 31 ماي الجاري.

وأضاف أنه في هذه المناطق الثلاث”عدد السكان كبير نسبيًا، وعدد الحالات الجديدة يتزايد بوتيرة عالية”.

وتأتي حالة الطوارئ المتسعة الهادفة إلى مكافحة الموجة الرابعة من الوباء التي استنزفت قدرة القطاع الطبي؛ في ظل معارضة الرأي العام بشدة لإقامة الألعاب هذا الصيف، تخوفًا من المزيد من الإصابات.

ووقع أكثر من 352 ألف شخص على عريضة على الإنترنت بعنوان “ألغوا أولمبياد طوكيو لحماية حياتنا”، أطلقها في أوائل ماي كنجي أوتسونوميا، المحامي والمرشح السابق لمنصب حاكم طوكيو.

وقال أوتسونوميا في تصريح للصحافيين “السرعة الكبيرة بشكل خاص التي تم بها جمع التوقيعات في اليابان تعكس الرأي العام”، حيث أظهرت استطلاعات الرأي التي أجريت منذ العام الماضي أن 60 إلى 70% من السكان يعارضون إقامة الألعاب هذا الصيف.

وأضاف أوتسونوميا: “هذه المرة السؤال هو ما الذي نعطيه الأولوية، الحياة أم حفل وحدث يسمى الأولمبياد”.

ومن خلال العريضة، تمت دعوة حاكمة طوكيو يوريكو كويكي إلى حث اللجنة الأولمبية الدولية على إلغاء الألعاب.

وجاء في العريضة أن “اللجنة الأولمبية الدولية لها الحق في اتخاذ قرار بإلغاء الألعاب من عدمه، لكن طوكيو، باعتبارها المدينة المضيفة، يجب أن تحث اللجنة الأولمبية الدولية على إلغاء الألعاب”.

وأرسل هؤلاء النشطاء العريضة عبر البريد الإلكتروني إلى اللجنة الأولمبية الدولية واللجنة البارالمبية الدولية، وسيقومون بعد ذلك بإرسال رسائل بريدية إلى المنظمات الدولية، بينما يخططون لتقديم النص نفسه إلى الحكومة اليابانية واللجنة المنظمة لألعاب طوكيو.

وأعرب العديد من الرياضيين اليابانيين بينهم لاعب الغولف هيديكي ماتسوياما ولاعبة كرة المضرب ناومي أوساكا، في الأيام الأخيرة، عن تحفظات بشأن جدوى الألعاب الأولمبية في خضم الوباء.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي