توقف طائرات "لارام" يكلف ملياريْ درهم سنويا وتوقعات بتشغيل 40% منها سنة 2021

17 مايو 2021 - 18:00

توقعت وزارة السياحة  أن يتم  تشغيل 40% من حركة الطيران المغربي سنة 2021، مع بدء تخفيف الإغلاق وتراجع الإصابات بكورونا.

وحسب جميلة مصلي الوزيرة المكلفة بالتضامن والأسرة، التي أجابت في مجلس النواب اليوم عن أسئلة للنواب نيابة عن وزيرة السياحة نادية فتاح، فإن الطائرات المتوقفة باتت تشكل “كلفة عالية كونها لا تحقق أية إيرادات”، بل تحمل شركة “الخطوط الجوية الملكية، “تكاليف ثابتة مهمة”، تبلغ ما مجموعه ملياريْ درهما سنويا. لذلك قالت إنه من الضروري الشروع في عملية “إعادة هيكلة عميقة”، حيث استفادت شركة الخطوط الملكية المغربية، من دعم مالي مقدم من طرف الدولة بمبلغ 3،4 مليارات درهم للمحافظة على الأسطول الوطني، مع اعتماد مخطط لإعادة هيكلة تسمح بإعادة ملاءمة الشبكة مع مستوى الطلب، وكذا تحويل الشركة إلى مقاولة أكثر مرونة وتنافسية.

وبخصوص حركة النقل الجوي بمجموع المطارات المغربية، فقد شهدت إلى متم شهر مارس من سنة 2021، انخفاضا بنسبة 70،16 % بالمقارنة مع سنة 2020، وبنسبة 73،90 % مقارنة مع سنة 2019.

ومن المتوقع أن يستمر هذا الانخفاض في الحركة الجوية حسب الوزيرة من 2021 إلى 2023، وأن تعود حركة الطيران سنة 2024 إلى المستوى الذي كانت عليه في 2019.

وحسب معطيات وزارة السياحة والنقل الجوي؛ فقد أسفرت الجائحة عن تراجع كبير في عدد السياح الوافدين على المغرب، والذين لم يتعد عددهم 430ألف سائح إلى غاية متم شهر مارس الأخير، بتراجع نسبته 78%  مقارنة مع الفترة نفسها من السنة الماضية.

وأدى ذلك إلى تراجع عائدات السياحة، خلال الثلاثة أشهر الأولى من سنة 2021  بـ 5.3 مليارات درهم، أي بتراجع نسبته 69% مقارنة مع الفترة نفسها من سنة 2020.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي