العثماني: معركتنا ضد "كورونا" قصص نجاح متتالية... و30% من المستهدفين أخذوا لقاحهم

22 مايو 2021 - 15:00

قال سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة والأمين العام لحزب العدالة والتنمية، إن “معركة المغرب ضد كورونا هي قصص نجاح متتالية”.

وأضاف العثماني في لقاء لحزبه صباح اليوم السبت، “لا يعني ذلك غياب المشاكل والتأثيرات السلبية الصحية أو الاقتصادية والإجتماعية، لكن حين نقارن بدول أخرى، نجد أن بلادنا والحمد لله واجهت الجائحة بمستوى عال من الاستشرافية والاستباقية والنجاعة والدقة والحمد لله النتائج برهنت على ذلك، وتوجيهات الملك كان لها دور حاسم في جميع المراحل”.

واعتبر رئيس الحكومة، أن الحملة الوطنية للتلقيح، “تعرف نجاحا متزايدا”، واستدرك، “صحيح كان الأمل أن نسير بسرعة أكبر، لكن كما تعرفون، العالم عانى كثيرا من أجل الحصول على اللقاحات، لأن الطلب أكبر بكثير مما تنتجه المصانع؛ وبالتالي تقع المشاكل وتتأخر عمليات التسليم”.

وقال العثماني أيضا، “واجهنا الجائحة بدرجة عالية من الهدوء والرزانة، وحتى إن تأخرت بعض الدفعات من اللقاحات، فإن السلطات تصرفت مع الموضوع بشكل جيد، واليوم وصلنا إلى 7 ملايين شخص أخذوا التلقيح، بمعنى 20 في المائة من المغاربة، وهذا رقم جيد، أي تقريبا 30 في المائة من الفئة المستهدفة، وبذلك حققنا نجاحا نسبيا بالمقارنة مع ما حققته دول كبرى؛ عانت ولم تصل إلى النجاح الذي حققته المملكة”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مواطن منذ سنة

النجاح والانتصار على هذا الوباء غير سهل. الأنتصار يكون بالجميع حكومة وشعب، غير ان هذا الشعب لم يهمه لا انتصار ولا القضاء على الوباء، جميع الشعوب تحترم وتطبق التعليمات الا نحن المغاربة. منذ بداية الجاءحة وعدد كبير لن يرتدي الكمامة ولا يحترم التباعد، والعدد الاخر غير معترف بهذه الجاءحة، والعدد الاخر يقول الى جاءت النوم، وعدد اخر لا يرغب في التلقيح وكثير من هؤلاء أعرفهم. المصيبة العظمى هي خلال ايام عيد الاضحى وعودت المغاربة من الخارج ودخول السياح، هنا سنرى عل نجحنا ام فشلنا.