"بنت الكوميسير" تسقط أولى ضحاياها.. توقيف القائد علال الذي ظهر في الفيديو

23 مايو 2021 - 11:00

لاتزال القضية المعروفة بـبنت الكوميسير ديالنا، والتي أثارت جدلا واسعا، تعرف تطورات جديدة، إذ علم “اليوم24″، من مصادر خاصة، أن السلطات المختصة قررت توقيف قائد الملحقة الإدارية الرابعة في سطات، المعروف بالقائد علال، والذي اشتهر، أخيرا، بفيديوبنت الكوميسير”.

وأضافت المصادر ذاتها أنه بناء على التحقيقات، التي بوشرت، منذ مدة، على خلفية مقطع الفيديو، الذي تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي، خلال شهر رمضان الماضي، قررت المصالح المختصة في وزارة الداخلية، توقيف قائد الملحقة الإدارية  الرابعة بعمالة سطات، في انتظار صدور قرار نهائي للمجلس التأديبي بوزارة الداخلية.

يذكر أن عناصر الشرطة كانت قد فتحت تحقيقا آخر، أمرت به النيابة العامة في سطات، بخصوص شكاية قدمتها سيدة عرفت بقضيةبنت الكوميسير، ضد مجهول بتهمة التشهير.

و“بنت الكوميسير، ابنة عميد شرطة، يعمل في مدينة سطات، وجدت نفسها محط جدل كبير في البلاد، مطلع شهر رمضان، عقب تصوير رجل سلطة برتبة قائد، في نقطة مراقبة روتينية للتحقق من تراخيص الجائلين ليلا، وهو يخلي سبيلها دون أن يتحقق من أوراق سيارتها، بل قال، وتصوير الحادث جار من طرف موقع محلي: “هذه بنت الكوميسير ديالنا، وهي العبارة، التي تحولت إلى محط إدانة لازدواجية تطبيق الإجراءات القانونية بين المواطنين العاديين، وأولئك الذين يمتلكون نفوذا.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

المتوخى منذ 11 شهر

ملاحظة بخصوص مقال ماسمى بنت الكوميسير :؛استسمح ماشي غير القايد علال لي يجب محاسبته صحيح مسؤول عما قال بصوته ولكن مادام فالحقيقة هي بنت مسؤول فمن الواجب عليه يوعي بنتو بلي الرخصة ديال التنقل الليل واجبة وضرورية او يجيبها لها لانه رجل قانون ولابد باش يبدى الانسان بنفسه واهليه ليكون نعم المسؤول فهذ القضية يجب محاسبة الكل الاب والابنة وباقي الاشخاص لي فالدورية ويكون هذا درس للكل ماكاين لابنت ولا ولد فلان ولاعلان وهكذا تكون النزاهة ماشي دايما كنتخربو من المسؤولية ونرميوها على عاثق الاخر لنحاسب كل حسب درجة خطئه وجهة نظر