عاجل: خلاف حول ملتمس الرقابة بين أحزاب المعارضة يؤجل الحسم.. بركة يرفضه

26 مايو 2021 - 14:15

اعترضت خلافات حول خطط تقديم ملتمس الرقابة بين أحزاب المعارضة، الخطوات، التي كان مجدولا الإعلان عنها، غدا الخميس. وكانت أول ضحية لهذه الخلافات، ندوة صحافية كانت مقررة، غدا، لرؤساء أحزاب المعارضة للإعلان عن خطوة مشتركة في هذا الاتجاه، لكن جرى تأجيلها إلى موعد غير محدد.

حزب الاستقلال قرر، كما يؤكد أمينه العام، نزار بركة لزملائه في المعارضة، النأي عن دعم خطوة ملتمس الرقابة، الذي كان كل من حزبي الأصالة والمعاصرة، والتقدم والاشتراكية، متحمسين للمضي فيه.

بركة بدلا عن تحريك ملتمس الرقابة، عرض على زميليه في المعارضة، وهما كل من عبد اللطيف وهبي، ونبيل بنعبد الله، استخدام الفصل 101 من الدستور، وينص هذا البند على أن “رئيس الحكومة يعرض أمام البرلمان الحصيلة المرحلية لعمل الحكومة، إما بمبادرة منه، أو بطلب من ثلث أعضاء مجلس النواب، أو من أغلبية أعضاء مجلس المستشارين (..)”.

وتمسك وهبي، وبنعبد الله بموقفهما بشأن المضي قدما في تفعيل ملتمس الرقابة، الذي يفضي وفق الشكليات المقررة له في الدستور، إلى إسقاط الحكومة، رغم أن البلاد لم تشهد سوابق في وصول هذه الآلية إلى نتائجها النهائية.

ومع ذلك، قرر زعماء أحزاب المعارضة الثلاثة، التوجه جماعة في الخطوة، التي تحد من الخلافات بينهم، أي سواء كان ملتمس الرقابة، أو الفصل 101، ويتوقف ذلك على نتائج اجتماع اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال هذا اليوم بخصوص هذه القضية.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.