الرجاء والوداد يلعبان مع واد زم وبرشيد لحسم الصدارة ووجدة يواجه بركان للانفراد بالمركز الثالث

03 يونيو 2021 - 13:16

يواجه الرجاء الرياضي نظيره سريع واد زم، اليوم الخميس، بداية من الساعة الخامسة مساء، على أرضية ملعب الفوسفاط بخريبكة لحساب لقاء مؤجل عن الجولة 17 من البطولة الاحترافية.

ويسعى الرجاء إلى تحقيق الفوز على السريع لتأكيد صدارته، والاستمرار فيها لأسبوع إضافي، فيما يريد واد زم تصحيح المسار، بعد الخسارة في الجولة السابقة بهدفين لهدف أمام اتحاد طنجة، كما يمني النفس في الانتصار لتجاوز الرتب المؤدية إلى القسم الاحترافي الثاني.

ويخوض الرجاء مباراة اليوم بغياب ركائزه الأساسية، ويتعلق الأمر بكل من الكونغوليين بين مالانغو، وفابريس نغوما، وسومايلا واتارا من بوركينافاسو، لاستدعائهم من طرف منتخباتهم.

ويستعيد الرجاء في المقابل، قبل مباراة اليوم، الثنائي الموجود في معسكر الأسود، أنس الزنيتي، وسفيان رحيمي، على أن يعودا إلى معسكر المنتخب الوطني بعد نهاية المباراة، بموجب اتفاق بين النادي، والناخب الوطني خاليلوزيتش، وجامعة الكرة.

ويتصدر الرجاء ترتيب البطولة الاحترافية برصيد 39 نقطة، حصدها من 11 فوزا، وست تعادلات، وهزيمتين، فيما يحتل سريع واد زم الرتبة 13 برصيد 21 نقطة، حصل عليها من أربعة انتصارات، وتسعة تعادلات، وسبع هزائم.

وفي مباراة أخرى، تجمع بين مولودية وجدة، ونهضة بركان في ديربي الشرق، على أرضية الملعب البلدي لبركان، بداية من الساعة السابعة والربع لحساب لقاء مؤجل عن الدورة 20 من البطولة الاحترافية، يسعى المولودية إلى مواصلة حصد النتائج الإيجابية، وتسلق الرتب، إذ سيمكنه الانتصار من احتلال الرتبة الثالثة مكان الجيش الملكي، ما سيجعل أبناء كازوني يقدمون كل ما لديهم للفوز بالمواجهة.

وأوفى محمد هوار، رئيس نادي مولودية وجدة، بوعده للاعبيه وسدد مستحقاتهم المتمثلة في مكافأة الانتصار في آخر المباريات وراتب شهر ماي الماضي.

وجاء قرار هوار قصد تحفيز لاعبيه على مواصلة انتصاراتهم، بعدما سجلوا انتصارين على التوالي أمام كل من نهضة الزمامرة، وشباب المحمدية، وتسجيل سبعة أهداف.

وفي الجهة المقابلة، يريد نهضة بركان محو خيبة الأمل بعد خسارة السوبر الإفريقي أمام الأهلي المصري، حيث سيطمح رفقاء ياجور إلى العودة إلى سكة الانتصارات من بوابة مولودية وجدة، إذ سيمكنه الفوز من الارتقاء إلى الرتبة التاسعة.

وسيحاول نهضة بركان نسيان نتيجة مباراة الأهلي، والتفرغ لمباريات البطولة الاحترافية، بغية تحسين مركزهم، وإنهاء الموسم في مركز مريح يليق بالفريق.

ويحتل مولودية وجدة الرتبة الخامسة برصيد ثلاثين نقطة، فيما يوجد نهضة بركان في المركز الحادي عشر برصيد 23 نقطة.

وتختتم مباريات اليوم بمواجهة الوداد الرياضي، ويوسفية برشيد على أرضية ملعب هذا الأخير، بداية من الساعة التاسعة والنصف ليلا، لحساب لقاء مؤجل عن الجولة 16 من البطولة الاحترافية.

وسيحاول الوداد العودة إلى سكة الانتصارات، بعد تعادله الأخير أمام الفتح الرباطي من دون أهداف، لاسترجاع صدارته في حالة خسر الرجاء، أو تعادل أمام ضيفه سريع واد زم، إذ إن أية نتيحة غير الفوز ستجعله يبعتد عن الصدارة جولة بعد أخرى، ويمنحها لجاره الرجاء.

ويخوض الوداد اللقاء من دون لاعبه التنزاني، سيمون مسوفا، بعد تلقيه بطاقة دعوة من منتخب بلاده لتمثيله في ودية مالاوي.

ويستعيد الوداد في المقابل، قبل هذه المباراة الرباعي، الموجود في معسكر الأسود بمجمع محمد السادس، أيوب الكعبي، يحيى جبران، وأيوب عملود، ورضا التكناوتي، إذ سيخوضون هذه المباراة، ومن ثمة سيعودون مباشرة إلى معسكر المنتخب الوطني، بموجب اتفاق بين المدرب وحيد خليلوزيتش، وجامعة الكرة.

وفي الجهة المقابلة، يريد يوسفية برشيد محو الصورة المخيبة، التي ظهر بها في الجولات السابقة، ما جعله يحتل الرتبة ما قبل الأخيرة، إذ إن أية نتيجة غير الانتصار ستأزم من وضعية الفريق أكثر أسفل الترتيب، وتقربه من مغادرة قسم الأضواء.

ويحتل الوداد الرتبة الثانية برصيد 38 نقطة، حصدها من 11 فوزا، وخمسة تعادلات، وهزيمتين، فيما يحتل يوسفية برشيد المركز ما قبل الأخير برصيد 19 نقطة، حصل عليها من ثلاثة انتصارات، وعشرة تعادلات، وست هزائم.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.