المغرب يدين اعتداءات في بوركينافاسو أودت بحياة 160 شخصا

07 يونيو 2021 - 16:23

أدان المغرب، اليوم الإثنين، الاعتداءات التي استهدفت بوركينافاسو، والتي خلفت حصيلة ثقيلة من القتلى تجاوزت المائة شخص.

وقال وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة، اليوم الإثنين، إن المغرب يدين الاعتداءات الإرهابية التي استهدفت بوركينافاسو ليلة الرابع إلى الخامس من يونيو الجاري وخلفت 160 من الضحايا المدنيين الأبرياء.

وأوضح بوريطة في رسالة وجهها لنظيره البوركينابي أن المملكة تدين بشدة هذا العمل الإرهابي الجبان الذي ترفضه كل الأديان والقيم الإنسانية الكونية، كما أن المغرب يعرب عن تضامنه التام والقوي مع الحكومة البوركينابية.

وكان مسلحون قد شنوا ليلة الجمعة إلى السبت هجوما على بلدة سولهان شمال-شرق بوركينا فاسو، ارتفعت حصيلة ضحاياه إلى 160 قتيلا، حسب مصادر محلية.

وخلال الهجوم الذي استمر ثلاث ساعات على، قرية ياغا، أطلق المسلحون النار عشوائيا، وأضرموا النار في المنازل والمحال قبل أن يلقوا قنابل ومتفجرات على المدنيين الذين حاولوا الفرار بحثا عن ملاذ آمن.

ووفقا لمسؤولين رسميين ومنظمات غير حكومية، فإن أي جماعة لم تتبنى ذلك الاعتداء الإرهابي حتى الآن، ولكن بعض المصادر الحكومية أشارت بأصابع الاتهام إلى ما بات يعرف بفرع “تنظيم داعش في الصحراء الكبرى”، والذي نفذ العديد من الهجمات التي أدت إلى مقتل المئات في دول منطقة الساحل.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي