وزير خارجية إسرائيل: نواجه تحديا لتحسين العلاقة مع المغرب وتحويل مكتب الاتصال إلى سفارة

09 يونيو 2021 - 13:00

بعد نصف عام على توقيع اتفاقية التطبيع، تطمح السلطات الإسرائيلية في الوصول إلى رفع مستوى علاقاتها مع المغرب، الأمر الذي جعلته وزارة خارجية تل أبيب ثاني اثنين من التحديات التي تواجهها.

وزير الخارجية الإسرائيلي، غابي أشكنازي، قال في حوار صحفي، إن تحديين رئيسيين يعترضان عملية التطبيع، “هما معرض دبي إكسبو في أكتوبر المقبل، ومن المتوقع أن يحضر الحدث على نطاق واسع العديد من الإسرائيليين، بالإضافة إلى تحسين العلاقات مع المغرب، وتحويل مكاتب المصالح في تل أبيب والرباط إلى سفارتين لجميع المقاصد والأغراض” حسب قوله.

وعبر أشكنازي، في حواره مع موقع “ويللان” العبري، عن تفاؤله فيما يخص العلاقة مع الدول العربية، مسجلا أنه يتواصل مع سبعة من وزراء خارجية دول عربية بشكل يومي، وذلك باستخدام تطبيق “واتساب”.

يأتي ذلك فيما يواجه ملف التطبيع المغربي الإسرائيلي، تحديات عدة خصوصا مع ما تشهده الولايات المتحدة الأمريكية، الطرف الراعي لاتفاقيات التطبيع، من تحولات في ظل الإدارة الجديدة للرئيس جو بايدن.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.