اتهمت بالغش في الباكالوريا... تلميذة تعلن في رسالة مؤثرة مغادرة مقاعد الدراسة نهائيا

30 يونيو 2021 - 13:00

أعلنت تلميذة بالباكالوريا في رسالة موثرة مغادرة مقاعد الدراسة بشكل نهائي، وعدم إعادة السنة بعد اتهامها بالغش في موضوع الفلسفة في امتحانات البكالوريا، ما أثار حملة تضامن واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي، مطالبة الوزارة الوصية بالتدخل.

التلميذة منصوري نورة، قالت في رسالتها: أنا نزيلة بالقسم الداخلي بثانوية محمد الخامس التأهيلية خنيفرة، الساكنة بدوار أيت بن الصغير بواومانة، يتيمة الأب وأعيش أنا وأخواتي الثلاث في أسرة تعيلها والدتي، كانت أمنيتي أن أنال شهادة الباكالوريا بميزة مشرفة، وأن أتابع دراستي بمعهد الصحافة والإعلام، وأن أساند والدتي وأخواتي، وأن أجعل روح والدي تطيب فخرا وتطمئن.

وتابعت التلميذة في رسالتها التي عرفت تضامنا واسعا،أقدم شكري الجزيل إلى كل من ساند أو تعاطف معي وشاركني محنتي… أنا متأسفة جدا أنني قد قررت أن أغادر مقاعد الدراسة نهائيا وألا أعيد السنة الدراسية، لأن في ذلك اعتراف بأني قد غششت“.

وأكدت التلميذة في رسالتها: “إني على استعداد تام أن أقف أمام أي لجنة، وأكتب موضوع الإنشاء الفلسفي نفسه الذي على ورقة امتحاني ولها أن تقارن، وختمت بقولهاأنسحب بهدوء وأتركها وصمة عار على جبينكم“.

وعلماليوم24″ أن الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة بني ملال خنيفرة، شكلت لجنة لدراسة طلب التلميذة إعادة تصحيح موضوع مادة الفلسفة الخاص بها.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Tihr Abdellah( Enseignant SVT Safi Maroc ) منذ سنة

موضوع الفلسفة في الامتحان الوطني بشكله الحالي لا يستجيب لشروط علم التقييم Docimologie نظرا للاعتبارات التالية : اولا : يمثل اختبارات جزئيا لا يغطي المقرر كاملا. ثانيا : التلميذ يكتب في موضوع واحد ، لا يتضمن كل القدرات و الكفايات و المنهجيات. ثالثا : التصحيح غالبا ما يكون انطباعيا رغم تطرق التلميذ لأغلب عناصر الإجابة. رابعا : طبيعة الموضوع بشكله الحالي تترك المجال مفتوحا لمثل هذه الوقائع المسيئة لسمعة البكالوريا المغربية . ان عمل الوزارة الوصية على إعادة النظر في موضوع الفلسفة سيكون له أثر إيجابي، و ذلك بتنويع الأسئلة مع مراعاة الدقة و الموضوعية ، و التغطية العامة للمقرر. يمكن اقتراح نص للدراسة و مذيل بمجموعة من الأسئلة الدقيقة . و سؤال مقالي لا تتجاوز نقطته 25% ثم أسئلة تهم دراسة وضعية مشكلة راهنة تختبر التلميذ في مدى قدرته على المعالجة الفلسفية للوضعية المدروسة. ان التفكير في موضوع الفلسفة فقط لا يعني ان باقي المواد مواضيعها اكثر دقة ، لذلك ينبغي التفكير اكثر في تبني الموضوعية اكثر .

محمد منذ سنة

كفى من التساهل مع التلاميد ومع الساهرين عن الامتحانات يجب فتح تحقيق في النازلة والضرب بيد من حديد على من ثبت تلاعبه من الطرفين باقصى العقوبات

فتيحة منذ سنة

المرجو من اللجنة العلمية أن تأخذ بعين الاعتبار نظرا لظروف التلميذة وشكرا

الرتبي منذ سنة

هناك مواضيع جاهزة في كل المواد و هنا المرشحين حفظا نفس الموضوع و اللجنة اعتبرتها غشا. يجب تغيير نمط الامتحانات لكي لا يكون منيارات عندنا

أستاذ منذ سنة

منطقيا ان يعاد تصحيح ورقتها باعتبار أنها تتحدى اللجنة . إضافة إلى معاناتها مع عائلتها

رشيد منذ سنة

وصمة عار هي