بطولة أمم أوربا... الضربات الترجيحية تقود إسبانيا إلى نصف النهائي على حساب سويسرا

02 يوليو 2021 - 19:45

قادت الضربات الترجيحية إسبانيا، للمرور إلى نصف نهائي كأس الأمم الأوربية، على حساب سويسرا بواقع 3/1، في المباراة التي جرت أطوارها مساء اليوم الجمعة، على أرضية ملعب غازبروم أرينا.

ودخل المنتخب الإسباني الجولة الأولى ضاغطا منذ صافرة الحكم، ما جعله يفتتح باب التهديف عند الدقيقة الثامنة عن طريق اللاعب دينيس زكريا بالخطأ في مرماه، مهديا بذلك التقدم للإسبان في النتيجة، فيما اضطرت سويسرا إلى العودة للوراء رغم التأخر بهدف، نظرا للضغط المرتفع الذي مارسه رفقاء ألبا، الذين كانوا قريبين من إضافة الهدف الثاني، لولا الوقوف الجيد للحارس ليان سومر، الذي كان صدا منيعا لكل المحاولات الإسبانية.

وبدى المنتخب السويسري تائها في الملعب في النصف ساعة الأولى من اللقاء، في ظل غياب نجمه جرانيت تشاكا، الذي نال إنذاره الثاني في البطولة أمام فرنسا، وكذا خروج إيمبولي متأثرا بالإصابة، حيث ضيع رفقاء شاكيري كرات عديدة في وسط الميدان، ما جعل إسبانيا تضغط أكثر لتسجيل الثاني دون الإفلاح في ذلك.

واستعادت سويسرا توازنها في الربع ساعة الأخيرة من الجولة الأولى، بعدما دخلت في جو المباراة وبدأت تتقدم أكثر نحو منطقة إسبانيا، حيث حاول أبناء فلاديمير بيتكوفيتش إدراك التعادل من خلال الفرص التي أتيحت لهم، لكنهم فشلوا في ذلك بسبب التسرع الذي كان مسيطرا عليهم، لينتهي الشوط الأول بتقدم إسبانيا بهدف نظيف.

واختلفت الأمور في الجولة الثانية، بعدما تحولت السيطرة للمنتخب السويسري، الذي ضغط على الدفاع الإسباني بغية إدراك التعادل، فيما عادت إسبانيا إلى الوراء لتأمين تقدمها، مع الاعتماد على الهجمات المرتدة، التي لم تكن بتلك الخطورة التي بإمكانها مباغثة سومر رفقة الدفاع السويسري.

واستمرت الأمور على ماهي عليه، هجمة هنا وهناك، مع أفضلية لسويسرا، التي ضغطت بكل ما تملك من إمكانيات لإدراك التعادل، وهو ما تأتى لها في الدقيقة 69، عندما تمكن شيردان شاكيري من تعديل النتيجة قبل 20 دقيقة من نهاية المباراة.

وحاولت إسبانيا تسجيل الهدف الثاني، بغية حسم النتيجة لصالحها، وبالتالي التأهل إلى نصف النهائي، إلا أن كل محاولاتها باءت بالفشل، فيما واصل المنتخب السويسري ضغطه العالي على دفاع خصمه، محاولة منه لمباغثة ضيفه وإضافة الهدف الثاني الذي سيضعه في المربع الذهبي، دون الإفلاح هو الآخر في بلوغ المبتغى، لتتغير الأمور في الدقيقة 77 بعد طرد لاعب سويسرا ريمو فريلير، حيث انتقلت السيطرة مرة أخرى لإسبانيا، فيما اضطر المنتخب السويسري إلى العودة للوراء والاعتماد على الهجمات المرتدة.

ولم يفلح المنتخبان في الوصول إلى شباك بعضهما البعض للمرة الثانية، بعدما ضيعا كل الفرص التي سنحت لهما للتهديف، ليمر بذلك الطرفان إلى الأشواط الإضافية، للحسم في هوية المتأهل إلى نصف النهائي، بعد انتهاء المباراة في شوطيها الإضافيين بالتعادل الإيجابي هدف لمثله.

وفشل المنتخبان معا في الوصول إلى شباك بعضهما البعض في الشوطين الإضافيين، رغم الفرص التي أتيحت لهما، مع أفضلية لإسبانيا، فيما كاد المنتخب السويسري أن يباغث أبناء إنريكي من خلال المحاولات التي سنحت له، لولا الوقوف الجيد لسيمون رفقة الدفاع، وكذا قلة التركيز من طرف المهاجمين، خصوصا في اللمسة الأخيرة، ليمر الطرفان إلى الركلات الترجيحية التي أهدت التأهل إلى نصف النهائي للمنتخب الإسباني بواقع 3/1

وستواجه إسبانيا في نصف النهائي، المتأهل من بلجيكا وإيطاليا، في المباراة التي ستجرى اليوم الجمعة، بداية من الساعة الثامنة، على أرضية ملعب أليانز أرينا.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي